الرئيسية / أحداث وتقارير / ألوان السماء السبعة .. بعيون راصدة الكيمتريل !!

ألوان السماء السبعة .. بعيون راصدة الكيمتريل !!

33333333333333333333333

بقلم وكاميرا/ كاميليا أمين

عندء البدء في تصوير خطوط و سحب غاز الكيمتريل على وجه الخصوص يكون اللي بيصور عنده توقع .

من أول ما يشوف الطيارات ،، و مش إي طيارات و خلاص .

 

انما اللي بيكونوا في سرب أو الفرق بين كل طياره و الاخري حوالي دقيقتين .

 

15036311_10154136003881545_6218904644051409770_n

 

ايضا اتجاه الطيارات طبعا ليه دور لأنه بعد كده بيحدد في الخريطه المحمله من موقع ناسا المنطقه الهدف و شكل السحب فيها و ايضا الخريطه بيكون فيها توضيح لشكل السحب و خطوط الكيمتريل سواء من الطائرات او من السفن او الغواصات في البحار و المحيطات .

 

15178039_720038711497311_8564535150187156499_n

 

دراسة أسماء الظواهر و اشكال السحب و اسمائها ،، ايضا بيكون عليها دور في معرفه التقلبات المناخيه اللي هتحصل .

 

و خصوصا سحب السيول و البرد .

 

لأن قبل هذه الظواهر و خاصه السيول و البرد بتكون السحب كتل كبيره جدا لونها ابيض لامع بشده و فيها رائحه بحر أو مطر ،، اللافت هنا أنها بتلمع وبيكون على حروف السحاب بريق .

 

15170830_10154137100461545_3947853005560685886_n

 

دي سحب تقريبا بتكون قبل السيول بيومين على ما تروح المنطقه الهدف وايضا بتكون رعديه .

 

سحابه السوبر سيل بتكون رعديه و قريبه من الأرض و بتحمل كرات برد ضخمه لأن المواد اللي موجوده في السحاب بتجمع الميه حواليها و لما مش بتقدر تشيلها بتنزل الأمطار و أيضا لوجود ماده الهيكسان فيها .

 

و كرات البرد طبعا بتحمل سموم فيها غير الاضرار اللي هتسببها في المنطقه اللي هتتساقط بها .

 

 

 

افضل التوقعات أثناء التصوير في وقت الظهيره يعني من 11 صباحا إلى 1 الظهر .

 

لأن ده أفضل وقت لمشاهده ظاهره هاله الرطوبه

أو sundog rar

و كمان يلفت نظر اللي بيصور طريقه انتشار خطوط الكيمتريل لحد ما تصبح على شكل ستاره بيضاء متموجه في السماء و دي اسمها wave clouds .

 

السحب المتموجه دي لو الموجه فيها بشكل كبير و ورا بعضها على الأرجح هتشهد المنطقه دي زلزال شديد و على حسب شده شكل الموجه .

 

لو درجه التموج أخف احتمال توقعات بتغيرات مناخيه غير متوقعه في هذا التوقيت .

 

كما حدث يوم 17 و 18 فبراير من العام 2015 حيث تم رش غاز الكيمتريل بكثافه ثم تكونت سحابه كبيره متموجه و حدث بعدها ارتفاع مفاجئ في درجات الحراره على غير المعتاد في مثل هذا التوقيت من العام وصل لأكثر من 35 درجه مئوية في عز الشتاء.

 

و بعدها انتهى فصل الشتاء مبكرا بشكل مفاجئ مما استدعى المواطنين للتخفيف من ملابسهم في شهر فبراير لشعورهم بالحرارة .

 

أيضا من الأوقات الهامه في التصوير وقت غروب الشمس .

 

في الوقت ده بيكون خلاص غاز الكيمتريل اتفرش في السماء و أصبح على شكل دخان لتتحول السماء أقرب ما يشبه إلى اللوحه الزيتيه .

 

و يكون دخان الكيمتريل أخذ لونه المائل للون الاحمر الدموي و ده اسمه ( كيم ست ) chem_set

 

و أيضا في مطلع الصباح و ده اسمه الشروق الدموي أو ( كيم رايز ) Chem_rise

 

و بالاضافه للبحث بالعين المجرده عن الفجوات اللي هتحصل في سحب الكيمتريل نتيجه القصف بنبضات هارب ( HAARP ).

 

 

و بكده يكون اللي بيصور يقدر يفهم ازاي يستنتج اللحظات الهامه أثناء و بعد رش الغاز السام في السماء .

 

و لو تم عمل زووم أكثر للمسافات البعيده يقدر يصور غبار الكيمتريل اللي كتير من الناس فكراه غلط أنه شبوره أو عوادم في الجو خارجه من وسائل المواصلات .

 

و فيه ظواهر كتير بتحصل بعد عمليه رش الغاز بتعبر عن التغيرات المتوقعه بعد عمليه رشه من خلال الطائرات المجهزه و من على ارتفاعات عاليه جدا فوق المجال الجوي المصري ( 40 ألف قدم فوق سطح الارض ) .

 

و ده يعتمد على مدى دراسه و خبره المصور و الباحث في مثل هذه الأمور .

 

و المهم جدا أنه يكون لديه فكره عن الاسلحه المتطوره لأنه مش بس هيصور عمليه رش الغاز و الطائرات و الظواهر الناتجه بعدها و التوقعات اللي هتحصل في المناخ بشكل مفاجئ .

 

لا و أيضا مع مشاهدته لخرائط القمر الصناعي الخاص بوكاله ناسا الخاصه بسحب المنطقة هيقدر يحدد من أين أتت الطائرات و يحدد مسارها و أيضا هيقدر يحدد أقرب قواعد للاسلحه اللي هتضرب هذه السحب فوق منطقته .. وهناك قواعد عديدة محيطة بنا نتعرض للقصف بالنبضات الكهرومغناطيسية واشعة الليزر النبضي الجذبوي ، منها ” سيدروت ميخا الاسرائيلية وقاعدة في قبرص وأخري في صربيا وأخري في فنلندا ).

 

بالاضافه الي ان الخرائط ايضا توضح للباحث غاز الكيمتريل المدفوع من البواخر و السفن في البحر و بيكون شكلها من التصوير الأفقي مثل الدخان الخارج من مداخن القطارات في شكل خطوط كبيره طويله هائله ..

 

https://worldview.earthdata.nasa.gov/?p=geographic&l=VIIRS_SNPP_CorrectedReflectance_TrueColor(hidden),MODIS_Aqua_CorrectedReflectance_TrueColor(hidden),MODIS_Terra_CorrectedReflectance_TrueColor,Reference_Labels(hidden),Reference_Features(hidden),Coastlines&t=2016-11-22&z=3&v=19.557802326147026,23.484129958164573,37.557802326147026,34.25952058316457

 

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

بدء وصول الوفود المشاركة في مؤتمر «الحرية والمواطنة» إلى القاهرة

  بدأت الوفود المشاركة في مؤتمر «الحرية والمواطنة.. التنوع والتكامل» العالمي، الذي يعقده الأزهر الشريف …