الرئيسية / فيديو / اتفاقية كيوتو ومؤامرة الكيمتريل

اتفاقية كيوتو ومؤامرة الكيمتريل

كيمتريل سحب

بقلم/ رشا فؤاد
انتشرت رؤية السحب الكثيفة لغاز الكميتريل فى سماء مصر الفترة الاخيرة بشكل ملحوظ مما اثار قلق العديد واثار فضول البعض للبحث والكشف عن حقيقة هذا الغاز المدمر .
غاز الكيمتريل هو سحاب ابيض ينتشر فى السماء ويتركب من مواد كيميائية ومعادن ثقيلة بما فى ذلك الالومنيوم والباريوم واملاح مثل المغنسيوم والكالسيوم وغيرها من العناصر مثل التيتانيوم والياف `المكوثر `المجهرية ،ويمكن رش الكيمتريل علىىارتفاع عال او على ارتفاع منخفض .
وتاثيرات هذا الغاز على صحة الانسان قاتلة حيث يتسبب فى مشاكل التنفس ومرض الزهايمر والتهابات الحلق والجيوب الانفية ممايسبب الصداع وتورم فى الغدد الليمفاوية كما يلحق اضرارا بالقلب والكبد فضلا على انه يتسبب فى الامراض السرطانية .
اما عن تاثيراته المناخية فيتسبب فى الاعاصير ،الزلازل ،الفياضانات ،والجفاف وظاهرة الاستمطار كما حدث مؤخرا لدينا فى `سيناء`و`اسوان `
وقد كشف د/منير محمد الحسينى استاذ المكافحة البيولوجية وحماية البيئة حقائق وردت فى بحث حول اطلاق علماء الفضاء والطقس فى امريكا لغاز الكميتريل سرا على مناطق مختلفة فى انحاء العالم ومن بينها مصر ،ويرجع `الحسينى `السبب فى ارتفاع درجات الحرارة فى مصر خلال السنوات الاخيرة الى رش غاز الكميتريل فعند هبوط سحابة الكميتريل الى سطح الارض فوق المدن الكبيرة حيث تسير ملايين السيارات التى ينبعث منها كم كبير جدا من الحرارة فيقوم اكسيد الالومنيوم بعمل مراه تعكس هذة الحرارة للارض مرة اخرى ،مما يؤدى الى ارتفاع الحرارة بشكل غير عادى متسببا فيما يسمى بموجات الحر القاتل كما حدث فى باريس عام ٢٠٠٣،وجنوب اوروبا ٢٠٠٧ .
مؤكد ان غاز الكميتريل هو احدث طرق الدمار الشامل وقد تم استخدامة من قبل الولايات المتحدة الامريكية مع العديد من الدول والمناطق فمثلا فى عام ١٩٩١ اللتقطت وكالة `ناسا`الفضائية الامريكية صور لغاز الكميتريل فوق بغداد وكانت الطائرات الامريكية قامت برشه قبل ارسال قواتها الى العراق .،كذلك منطقة `تورا بورا `فى افغانستان استخدمت رش الكيمتريل لدفع السكان الى الهجرة والفرار من المنطقة بعد اصابتها بالجفاف وانهاك سكانها من العطش والجوع .،كما استخدم غاز الكميتريل اثناء حرب يوغسلافيا برشه اعلى اقليم `كوسوفا `حيث حجب هذا الغاز الشمس عن الاقليم لتزداد شدة البرودة فى الشتاء كاءجراء تعجيزى للحد من حركة المقاتلين واحتمال موت بعضهم من شدة البرد .
هذا الى جانب استخدام سلاح `HAARP `وهى منظومة تكنولوجية فائقة التطور تمكن مستخدمها من التحكم فى الغلاف الجوى للارض ،وتنجم عنها ارتفاع حرارة طبقات الارض السفلى ممايؤدى الى وقوع الاعاصير ،والزلازل الصناعية
والجدير بالذكر بحسب المعلومات والتقارير ان درجات الحرارة الاكثر برودة هى الانسب لتوجيه ضربات بسلاح `HAARP `.
للاسف ان اتفاقية `كيوتو `تبيح استخدام غاز الكميتريل فى الدول الموقعة عليها وهى معاهدة بيئية دولية تهدف الى تحقيق `تثبيت تركيز الغازات الدفيئة فى الغلاف الجوى عند مستوى يحول دون التدخل البشرى فى النظام المناخى ونصت معاهدة `كيوتو `على اللتزامات قانونية للحد من انبعاث اربعة من الغازات الدفيئة ومنها ثانى اكسيد الكربون -واكسيد النتروس -سداسى فلوريد الكبريت ومجموعتين من الغازات التى تنتجها الدول الصناعية .
ومصر من الدول التى وقعت على اتفاقية `كيوتو `،فقد وقعت مصر على الاتفاقية فى عهد الرئيس المخلوع `حسنى مبارك `وتقضى بالسماح برش السماء المصرية بهذا الغاز اللعين ضمن برنامج دولى لاحتواء ظاهرة الاحتباس الحرارى المسئولة عن تسخين مناخ الارض .
ويبات من الواضح انهم وضعوا السم فى العسل ،حيث ان تقنية الكيمتريل يمكن استخدامها بطرق ايجابية ولكن ماحدث هو العكس .
ومن التغيرات المناخية التى تعرضت لها مصر نذكر لكم اعصار `جمصة ` وذلك للمرة الاولى فى تاريخها ،كذلك تعرض مصر لغزو الجراد فى اطواره `الحمراء`غير الناضجة ،كما شهدت مصر نزول الجليد لاول مرة منذ سنوات طويلة جدا كما حدث الشتاء الماضى حيث غطى الجليد مناطق عديدة من مصر .
كما تعرضت الصحارى السعودية لاول مرة فى تاريخها لظاهرة تكاثف الجليد
لذا نوجه الاستغاثة والنداء للمسؤلين باعادة النظر فى اتفاقية `كيوتو `من جديد
وضرورة حظر رش هذا الغاز الفتاك المستخدم كسلاح دمار امريكى صهيونى المقصد والنيه .

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

الجديد في علاج التوحد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *