الرئيسية / اخبار / “احمي وطنك” تهنئ القائد عبدالفتاح السيسي بانتصار ثورة 30 يونيو

“احمي وطنك” تهنئ القائد عبدالفتاح السيسي بانتصار ثورة 30 يونيو

الرئيس السيسي ثورة 30 يونيو

كتب / القلم السياسي

في يوم الثلاثين من يونيو تتقدم حملة ” احمي وطنك ” ببرقية تهنئة خالصة من القلب ، إلي السيد / عبدالفتاح السيسي – رئيس جمهورية مصر العربية – وإلي قيادات القوات المسلحة والشرطة المصرية ، وإلي سائر أبناء الشعب المصري الكريم ، بانتصار الثورة المصرية.

 

مشيرة إلي استمرار عهدها وكل المصريين الأوفياء مع القائد والدولة علي الوقوف صفا واحدا يداً بيد وعلي قلب رجل واحد.

 

مؤكدة علي أن ما حققته الثورة من انتصارات داخلية وخارجية ، سياسية واقتصادية وأمنية وعسكرية واستخباراتية جديرة بالاحتفاء بل والتدريس علي مستوي العالم لأجيال قادمة.

 

وأكدت الحملة علي أن هذه الثورة لم تكن فقط ثورة ضد جماعات الارهاب والفاشية الدينية وعملاء الكيان الصهيو ماسوني (أهل الشر) بحسب وصف سيادة الرئيس ، بل كانت ضد النظام العالم الجديد ( NEW WORLD ORDER ) بأكمله ، وبمؤسساته الكبري المعادية ( الأمم المتحدة – الاتحاد الأوروبي – المنظمات الحقوقية – حلف الناتو – وسبعة أجهزة استخباراتية اميركية واسرائيلية والمانية وبريطانية وتركية وقطرية وإيرانية ).

 

واليوم إذ تحتفي الحملة بذكري الثورة المصرية الاولي في تاريخ مصر الحديث ، فإنها تشدد علي أنه لا وقت للاحتفال ، فالحرب العالمية التي تواجهها مصر مستمرة ضدنا جميعا ، جيشا وشعبا.

 

وهو ما يستلزم التحرك بأساليب غير تقليدية في مواجهة عدو عالمي مدجج بأسلحة غير تقليدية ، وبشبكة إعلامية عالمية لتززيف الحقائق وتغييب الشعوب وتشكيكها في قادتها .

 

واختتمت الحملة في بيانها : أن التهنئة الحقيقية سنشعر بها ونستحقها جميعا عندما يتكلل جهدنا بالنصر المبين علي أعداء الخارج والداخل ، بمن فيهم هؤلاء الذين يعرقلون مسيرة التنمية والبناء من عناصر لا تستحق الوجود بيننا علي الجبهة في قتالنا المقدس ، إما لضعف عزيمتهم أو لأنهم يعيشون وهم الزهو بالمناصب الوزارية والحكومية.

 

يبقي نداؤنا للسيد الرئيس في هذه المناسبة ، أن مصر بحاجة إلي حكومة حرب وليس حكومة ” مخلفات حرب ” كالحكومة الحالية ، التي – فيما عدا حقائب معدودة منها (الدفاع – الداخلية – التعاون الدولي – الخارجية – الحكم المحلي وقلائل آخرين ) ، بحاجة الي استبدال حامليها برجال المرحلة ، أي وزراء مقاتلون لا يألون جهدا في سبيل الوطن ولا يطالبون مهادنة مع العدو – مثلما رأي العجاتي عدو الشعب.

 

 

 

  • حفظ الله مصر وشعبها ورئيسها وجيشها وشرطتها البواسل.

حملة احمي وطنك 66

 

 

= أعضاء الحملة:

حسين حمد

رجب التوني

ناصر محمد على

مني عبد البديع

رضا عبد المقصود

عمرو عبد الرحمن

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

ائتلاف امل مصر يرشح الدكتور مختار القاضي على المقعد الخالي بالعريش بعد وفاة النائب حسام الرفاعي

أعلن محمد الجيلاني ،منسق عام ائتلاف امل مصر، عن حوض الدكتور مختار القاضي عضو المكتب …