الرئيسية / أحداث وتقارير / الزلازل والانهيارات الارضية اسلحة العدو ضد مصر في اكتوبر النصر

الزلازل والانهيارات الارضية اسلحة العدو ضد مصر في اكتوبر النصر

14457485_10154007926511545_7245682986020657728_n 

كتب/ عمرو عبدالرحمن

مصر تحت القصف العنيف بكافة اسلحة الجيل السابع للحروب ، هذا ما كشفته الاحداث الجارية علي مدار السنوات الخمس التي اعقبت نكسة يناير الاسود بشكل غير مسبوق ، وبلغت ذروتها خلال الايام الماضية ، حيث تتعرض مصر للآتي:

 

حرب اقتصادية تصل حد الحصار الاقتصادي من دول عديدة.

 

حرب اغتيالات لشخصيات بارزة مثل النائب العام المساعد أو ضباط الشرطة والجيش والقضاه .

 

قصف مستمر بغازات الكيمتريل سواء بالطائرات (نادرا فقط اخيرا) وسفن راسية في البحر المتوسط يتم توجيهها بأشعة الميكروييف الي داخل العمق .

 

وبحسب الدكتور امجد مصطفي – خبير الاسلحة الجيوفيزيائية – فالابحاث التي اجراها باحثون روس تؤكد ان المناخ اصبح معبأ بغازات قاتلة ومسببة لامراض مميتة ..

 

فوجود النفتالين في المناخ – بحسب الابحاث – تعني وجود فورمالدهيد يعني فورمالين ناتج رش مع الهيكسان مع غازات الكيمتريل.

 

وقد أفاد المكتب الصحفي للجامعة الوطنية للأبحاث النووية، خلال لقاء مع وكالة “نوفوستي”، أن الباحثين من الجامعة قاموا بدراسة الأشكال المحتملة لجزئيات النفتالين المعقدة وثنائي وحدات هذا العنصر أو ما يسمى “بالديمر” في حالات مختلفة.

 

  ويسمح هذا الإنجاز بالتوصل إلى فهم أفضل للخصائص الكيميائية الضرورية لجزئيات النفتالين، وتحديد مستوى تركيزه في الغلاف الجوي عن طريق القياسات الطيفية.  يشار إلى أن النفتالين ينتمي إلى المواد الهيدروكربونية السامة، إذ تعتبر الوكالة الدولية لأبحاث السرطان IARC بأن هذه المادة تثير الأورام ويمكن أن تساهم في ظهور السرطان.

 

وفي هذا الإطار صرح البروفسور ألكسندر باغاتوريانتس في قسم فيزياء البيئة المكثفة في الجامعة الوطنية للأبحاث النووية بأن وجود ثنائي الوحدات في الغلاف الجوي يعني أن تركيز النفتالين في الغلاف عالي بما فيه الكفاية.

 

وأشار البروفسور خلال مقابلة مع وكالة “ريا نوفوستي” بهذا الشأن، قائلاً: “قمنا بحساب طاقة اتصال ثنائي الوحدات مع طاقة التحول الإلكتروني، كما قمنا بتحليل طبيعة الحالات الإلكترونية في أشكال متنوعة، ووجدنا عدة أشكال متوازية وعلى شكل T أثناء الحالات الطبيعية الرئيسية وفي حالات التهييج ضمن نطاق طاقة ضيق”. وبحسب قول الباحث، فإن النتائج التي تم الحصول عليها تقدم مساهمة كبيرة لنظرية إكسمير (وهي عبارة عن وحدات من اثنين من الجزئيات المتطابقة في حالة الهيجان)، ولاسيما حالات إكسمير النفتالين. وقد تم نشر نتائج البحث في المجلة العلمية الرائدة وهي مجلة جورنال أوف فيزيكال تشيميستري (مجلة الجمعية الكيمائية الأمريكية).   

 

https://arabic.sputniknews.com/science/20160929/1020286794/%D8%AC%D8%A7%D9%85%D8%B9%D8%A9-%D8%A3%D8%A8%D8%AD%D8%A7%D8%AB-%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A7.html

 

علي صعيد القصف باسلحة هارب – النبضة الكهرومغناطيسية والليزر النبضي الجذبوي – فقد تعرضت مئات الطرق بما فيها فائقة الجودة التي شيدتها سواعد القوات المسلحة لانهيارات ارضية نتيجة  هذا القصف .. وكان آخرها في طريق السويس الجديد قرب كوبري الرحاب أمام معسكر الامن المركزي (من يقصف يعرف ماذا وأين)..

 

14492602_10154007931516545_1454761627746936095_n

 

الخشية الحقيقية من تكرار زلزال 92 يوم 12 اكتوبر الماضي ليحدث في اكتوبر الحالي يوم الاحتفال بالنصر أو ما حوله من ايام .. فمعارك اكتوبر 73 انتهت بانتصارنا ولكن الحرب لازالت قائمة .

 

وبحسب الخرائط المنشورة نجد ان نفس الشبكيه الدالة علي فرد شبكة الاقواس ما يعني ادلة جديدة علي ان الزلازل التي وقعت في مصر وعددها نحو ستة خفيفة القوة ، قد تتكرر بشكل أعنف قريبا .

 

images-1 images-2 images

 

 

https://www.facebook.com/SYCEGYPT/videos/1073058029428570/?pnref=story

 

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

“تامارا جولان” أخطر صيد لصقور المخابرات المصرية

يثبت جهاز المخابرات العامة المصرية يوما بعد الآخر مدى الحنكة والذكاء والمراوغة والقدرة على المناورة، …