الرئيسية / حظك اليوم / الطالع الفلكى الأربِعَاء 28/2/2018..لِلشّهَامَة ثَمَنْ!

الطالع الفلكى الأربِعَاء 28/2/2018..لِلشّهَامَة ثَمَنْ!

*اليوم 21 أمشير قبطى، 28 شُبَاط رُومى، 12 جُمَادى ثَانِ، ميمُون للغاية.

قال الحكيم المصرى: (وإنتا كمان مرفود خلّى زَلاطا ينفعك)-مرفود مرفود ياسيدى ، الأرزَاء على الله.(محمّد طه من فيلم فيفا زلاطا-1976)

*القمر فى الأسد “غربيّاً”
مُلاحظة: يشدّد الكاتب على أن صفات الأبراج سواءً سَيّئةً أو فاضلة ليست بالضرورة موجودة لكل قارئ حيث تتصارع صفات الخير والشر كلاهُمَا على الدّوام بداخلنا ولايزال الإنسان هو المسئول عن تصرفاته ومصيره وليست الكواكب والأفلاك هى من تحدد له تصرفاته ولانزال نمتلك الإرادة الحُرّة التى تجعلنا نُحَاسَبْ يوم القيامة “مُخيّرين” وإلا لأنتفت الحكمة من الثواب والعقاب.

*(عطارد فى الحُوت تربيع المرّيخ فى القوس-غربيّاً-تُرُوبِيكَال سِيسْتِمْ)
عطارد تربيع المرّيخ نصف عداوة أو نصف محبّة وبينهما 90 درجة لاغير،يكون هذا التربيع فى أدق درجاته بمشيئة الله تعالى فى الواحدة و56 دقيقة بعد مُنتصف الليلة/فجر الخميس ، بتوقيت القاهرة ، ماذا يعنى هذا؟

ردودك الكلاميّة وأتخاذك لقراراتك/عطارد سريعة ساخنة وحادّة/المرّيخ لتكون نسبة إرتكابك للخطأ مرتفعة ، هذا التربيع (قد) يعنى أن تهب للتشاجر بمجرّد رؤيتك لصديقك طرفاً بمشكلة دون أن تسأل عن السبب ، تبدأ فى الشّتم/عطارد لسيارة توقّفت أمام سيارتك دون أن تتوقّع أنها تعطّلت رُغماً عن إرادة صاحبها ، لاتتحمّل ثوانٍ معدودة لتقرأ عقد أو تفحص بضاعة/عطارد ، فمزاجك حار والسرعة سيّدة الموقف/المريخ لتقع ضحية عقد بشروط جائرة أوبضاعة تالفة ، النصيحة الرئيسيّة لهذا التربيع أن تبتعد عن تشغيل الماكينات الخطرة فى عملك أوالعبث بالأدوات الحادة كالسكاكين أو المقصات بمنزلك ، تفريغ طاقتك فى رياضة بدنيّة تستلزم السرعة كالتنس أوالجرى أوالمُنافسة مثل كرة القدم ، الحرص على وجود صديق بجوارك ليعمل على فرملتك وقت اللزوم إن وقعت فى تلك الحالة المزاجيّة ، فكّر مرتيْن قبل أن تردّ على مديرك فى العمل بخشونة خاصّةً إن كنت أباً لأسرة تحتاج للقروش التى توفرها لك تلك الوظيفة حتى وإن كانت قروشاً قليلة.

*إلى الطّوالع اليوميّة….

برج الحمل: المثل الإنجليزى يقول عندما تبدأ الأمور فى الضّيق، تبدأ بالتوازى فى الإنفراج، أوعربيّاً، ضاقت فلما إستحكمت حلقاتها، فُرِجَتْ وكنت أظنّها لاتفرجُ.

برج الثور: تمسّك بأعمالك الرّوتينيّة إن حاول أحدهم جرّك لعمل لا تبرع فيه ، إبْتعِد عن الفهلوة ، الطرق المُختصَرَة أو التبرّع بإنجازعمل لا تُعرفه.

برج الجوزاء: إحساسك بالكسل والملل وارد، لكن الخبر الممتاز هو أنّ القليل الذى تُنجزه يكون بمشيئة الله تَعَالى مُتقن وبدون أى أخطاء أو ثغرات.

برج السّرطان: لاتسمح لأحد الخبثاء أن يُغريك بالإسراع فى العمل على حساب فحص التفاصيل، عند وقوع الخطأ سيقوم بتوريطك ويستمتع بمشاهدتك من بعيد.

برج الأسد: الترتيب والنظام والرّوتين والأولويّات مفردات عليك تبنّيها اليوم إن كنت ترغب فى إنهاء واجبات متراكمة، قم بأداء الأهم فالمهم حسب الأهميّة.

برج العذراء: الحركة بركة، مثل شائع يفيد أن المكوث فى مكانٍ واحد دون جدوى لن يفيد، ربّما كان العشب على الجانب الآخر أكثر وكل ماعليك هو التحرك.

برج الميزان: حاول التخلص من إعتمادك التام على مصدرأو شخص واحد للدخل حتى لا تكون تحت التهديد بخسارته يوماً ما، إنتَقِ ألفاظك فى حديثك مع الآخرين.

برج العقرب: كلامك اللطيف مع أحد كبار السّنّ فى عائلتك له أكبر الأثر فى تحسين حالته الصحيّة أثناء زيارتك ، لك بصمة حنان خاصّة فلا تبخل بها.

برج القوس: إبتسامتك بوجوه الآخرين لن تُكلفك سوى بعض العضلات بعضها ينشدّ وآخَرْ يرتخى، لكنّها كافية لفتح أكثر القلوب عناداً وصلابة بمشيئة الله تَعَالى.

برج الجدى: الإستفهام عن الأسعار والتنقل بين المحلات لإختيار الجودة والسعر المناسب أفضل من الشراء من أول محل تقابله ، قرش توفره قرش تكسبه.

برج الدّلو: الرغبة فى التسلّط قد تكون سبب نزاع بينك وبين زوجتك أو أحد أفراد عائلتك،إحتفظ بمساحتك الخاصة ودافع عنها مع إحترامك لمساحات الآخرين.

برج الحُوت: وضعك لضوابط وحواجز على لسانك قبل التحدث يُنقذك من متاعب أنت فى غنىً عنها، فكر قبل أن تتكلم ، لتقل خيراً أو لتسكت.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

حظك اليوم مع الطليعة نيوز

الاربعاء 29 مارس ,2017 برج الحمل مهيناً:  اليوم جيد علي الصعيد المهني ستقوم ببعض الاتجازات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *