الرئيسية / ارشيف الطليعة / المؤامرة علي البلد لا تزال مستمرة

المؤامرة علي البلد لا تزال مستمرة

علم مصر خفاق
علم مصر خفاق

بقلم/ عبد الناصر بليح
تحاول كل قوي الشر وأعداء الإسلام تقويض الأمن في مصر وبث الشائعات بوجود أزمات لم تخل من محاولات مستمرة لتنفيذ خطة لضرب الاقتصاد المصري، تستهدف بالأساس “تركيع مصر” أمام المطامع الأجنبية، فتارة أزمة :
*الاقتصاد :
الدولار وجمعهم له بأموال اليهود وتعطيش السوق منه ..وهي حلقة من المؤامرة الكبرى من أجل إنهاك الدولة ومؤسساتها فى مواجهة هذه العمليات القذرة، التي يتم التخطيط لها، وإنفاق مئات الملايين من الدولارات لإنجاحها. بالإضافة إلى المراهنات على قيمة العملة المصرية، والتأثير على تحويلات المصريين فى الخارج من العملات الصعبة، وتكوين سوق سوداء كبيرة للعملات الأجنبية فى دول الخليج لحرمان مصر من أحد أهم مصادر النقد الأجنبيى لديها وهو تحويلات المصريين فى الخارج، بهدف ضرب الاقتصاد وإضعاف قيمة الجنيه، وإشعال الأسعار وإثارة المواطنين وتعبئتهم ضد الدولة.. وتأسيس شركات بالخليج وأوروبا لشراء العملة الصعبة من المصريين المغتربين بزيادة 30%.. و المخطط يستهدف منع تحويلات المصريين وانهيار قيمة الجنيه..

* السياحة
ضرب السياحة في توقيتات مهمة، وتحديدا قبل أعياد الميلاد في المناطق السياحية الهامة مثل شرم الشيخ وجنوب سيناء،والسياحة الدينية ..

*الأمن الداخلي :
فمن أراد تقويض الأمن والاستقرار بمصر فتش عن ملف أمناء الشرطة المدسوسين وهم قلة وحالات فردية لا تُعد علي أصابع اليد الواحدة حيث لدينا ألاف من أمناء الشرطة الوطنيين المحترمين الشجعان الجدعان الرجال بحق ..

* القضاء :
الإعلام المترهل المشوش والمتمثل في بعض المرتزقة والمأجورين والترويج لقصة الولد الذي تم الحكم علي عمه ويستغلون تشابه الأسماء للفرار من العدالة ..

*التنمية :
تشويه كل ما يتم فى مصر من إنجازات على الأرض ومحاولة إفشال البلاد، وإدخالها إلى منطقة العنف والصراعات التي تعيش فيها العديد من دول المنطقة العربية والشرق الأوسط. وإعاقة مسيرة التنمية والبناء خلال الفترة الماضية لم تخل من محاولات لتشويه صورة مصر فى الخارج، واللعب على ملفات الحريات العامة والديمقراطية والفئات المهمشة، واستدعاء الملف الطائفى، والمتاجرة بحقوق العمال والطبقات الكادحة، والمغازلة بأفكار تحض على التظاهر والإضراب فى مواجهة الدولة، والتوقف عن العمل والإنتاج لحين الحصول على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية بصورة أفضل مما هى عليه فى الوقت الراهن.

القوات المسلحة
* زرع سيناء بالمليشيات المسلحة والمجموعات المتطرفة، المنتمية إلى داعش وتنظيم القاعدة، ومحاولة إنهاك قوة الجيش المصري فى تلك المنطقة، وتنظيم العمليات الجبانة ضد قواته، وتدمير معداته ووسائل الدعم الفنى واللوجيستى الضخمة التى يمتلكها، وتبديد الجهود المرصودة للتنمية والإصلاح، بالانشغال فى الحرب على الإرهاب واستعادة الأمن والاستقرار إلى البلاد ومواجهة العمليات الخسيسة التى تستهدف الإيقاع بمصر فى مستنقع الإرهاب والجماعات المسلحة وتخريب المنشآت العامة والخاصة، وتنفيذ عشرات العمليات الإرهابية ضد الأهداف الحيوية والأجهزة الأمنية.

* الموظفون
اللعب بورقة قانون الخدمة المدنية، والترويج لذلك على نحو يتعارض مع مصلحة الجهاز الإداري للدولة، والوقيعة بين الحكومة والبرلمان الجديد، إلا أن قدرة الدولة على التعامل مع هذه المؤامرات جنبّت البلاد من هذه المؤامرة، و إثارة المطالب الفئوية وتأجيج الصراعات الداخلية فى النقابات والاتحادات وإثارة مشكلات بين قطاعات، لكل منهم مصالح متعارضة، كانت آخرها أزمة الأطباء وأمناء الشرطة، وحشد الأطباء ضد محاولات الاعتداء عليهم من قبل الأمن، والتصعيد ضد أجهزة الدولة بقرارات لا تصب فى النهاية لصالح المواطن البسيط، الذي لا يجد الخدمة الصحية اللائقة من مؤسسات الدولة، بالإضافة إلى عجزه عن توفير نفقات العلاج بالمستشفيات الخاصة.

* ونطمئنكم بأن :
كل هذا لن يزعزع من أمن واستقرار مصر للأسباب الآتية :

buy priligy in south africa. buy cheap dapoxetine , priligy price , cheap dapoxetine , order dapoxetine , buy dapoxetine hydrochloride, dapoxetine australia

أولاً : الله يحفظ عباده المؤمنين مهما حدث من مؤامرات وقد فضح أمر هؤلاء الأعداء فقال تعالى : ” ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ” ولم يبين هنا هل استطاعوا ذلك أو لا ؟ ولكنه بين في موضع آخر أنهم لم يستطيعوا ، وأنهم حصل لهم اليأس من رد المؤمنين عن دينهم ، وهو قوله تعالى : “اليوم يئس الذين كفروا من دينكم ..”
وبين في مواضع أخر أنه مظهر دين الإسلام على كل دين كقوله في ” براءة ” و ” الصف ” ، و ” الفتح ” “هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ..” .

ثانياً : أن الله يحفظ هذا البلد ويحبوها بالأمن والاستقرار علي مر السنين فأرسل إليها نبي الله يوسف لينتشلها من المجاعة والفقر ..:” ادخلوا مصر إن شاء الله أمنين “.

diflucan infant buy diflucan online

ثالثاً : سخر الله هذا البلد للدفاع عن الإسلام ومقدساته من اجل ذلك حباها بجنود هم خير أجناد الأرض وهم و أزواجهم في رباط إلي يوم القيامة وهذا الرباط يتمثل في يقظة أجهزة الدولة التي تعي جيدًا ما يحاك من مؤامرات ومخططات، وقادرة على تحقيق خطة التنمية الطموحة، وتعتمد فى جوهرها على القدرة الذاتية للمصريين وعزيمتهم فى قهر الصعاب وتحدى المستحيل.

buy female cialis best online pharmacy to dec 30, 2014 – “ buy cheap generic fluoxetine online without prescription” solution— dissolve about 22 mg of usp fluoxetine hydrochloride rs in 10 ml of  buy cialis, that was why he appeared it

” والله غالب علي أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون”

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة

شاهد أيضاً

وإن عدتم عدنا.. عن كشك الفتوى

كتب : عادل نعمان   المسئولون عن مترو الأنفاق تصرفوا فيه، وكأنه عزبة ورثوها كابراً …