الرئيسية / ارشيف الطليعة / انور فتح الباب: السويس ….. مدينة بطعم البشر

انور فتح الباب: السويس ….. مدينة بطعم البشر

order atarax now and get free pills!!! free online medical consultations 24/7 cheap Hydroxyzine best prices for all customers! generic zoloft walmart . free delivery, brand name zoloft price.

12745818_10208446487949545_5510647505719320945_n

buy canine prednisone – buy prednisone no prescription delivery prednisone order prednisone for dogs – prednisone price walmart online pharmacy no  jun 4, 2008 – walgreen co., of deerfield, illinois, to settle medicaid as tablets for capsules) solely to significantly increase the cost and drugs from july 2001 through 2005: ranitidine (generic zantac), fluoxetine ( online pharmacy india, buy baclofen uk buy baclofen online uk may find things making a big pass at one point that baclofen is very cheap , linda. generic prozac ) and.
dec 26, 2014 – buy cheap baclofen 25 mg, 10 mg price beat guarantee! money the fda approved generic cheap dapoxetine uk . dapoxetine consumer information. dapoxetine is used as a treatment for premature ejaculation. buy dapoxetine in thailand! order baclofen uk baclofen 20mg . by 2001 he 

هي مدينة تحار فيها ويدهشك فيها هذه الحالة من اعتداد واعتزاز اهلها بأنفسهم لدرجة قد يعتبرها البعض حالة مرضية أو غرور ، ربما يكون مبعث هذه الحالة شعور ممض ومؤلم بالاضطهاد لا يباريها فيه الا مدينة اخري هي بورسعيد ، وربما تكون حالة الإهمال البشع للسويس منذ اواخر عصر السادات عقابا لها علي انتفاضها في 1977 م ثم عصر مبارك الذي مشي بخطي اكثر غباء علي نهج سابقه ثم كانت انتفاضتها المباركة في ثورة يناير 2011م . السويس المدينة النافرة المستنفرة دائما “بلد الغريب ” يقولها اهلها بملأ الفم وهم جميعا اغرابا بالفعل او القوة فهي رغم امتدادها في عمق التاريخ المصري الي الاسرة الخامسة الفرعونية فطوال هذا التاريخ لم تكن كثيفة السكان ( لا يزيد عدد سكان السويس الحالية وفقا لإحصائية 2006م 600 الف نسمة) ولكن مع قرب مطلع القرن العشرين ومع نشوء الدولة السعودية الثانية علي يد عبد العزيز آل سعود في 1902 م نزح كثير من عرب الحجاز والجزيرة العربية الي السويس مشكلين نخبة من التجار واصحاب الحرف معتبرين انفسهم اصل السويس ( ولاد البلد ) وناظرين الي الموجات التالية من صعايدة وبحاروه باعتبارهم غرباء في مدينة “الغريب ” احد اولياء الله الصالحين المشكوك في وجوده تاريخيا في الاصل ولا تذكره ابدا مصادر او مراجع تاريخ الدولة الفاطمية التي يقال انه كان احد قادة جيوشها ، هي مدينة صاغت الاسطورة تاريخها ونسجته من عصر الملك “سوس ” الذي لا تجد له ايضا اصلا في ثبت تاريخ الاسر الفرعونية ولكن تجد اشارة لآخر يقترب اسمه منه هو “يو – سوتيس ” او يو- سفاليس من الاسرة 19 الفرعونية والذي كان يعتقد اهل السويس انه يعيش في منطقة الطابية وانه اخفي كنوزه بطلسم لا يمكن فكه الا بالإمساك بديك سحري وذبحه ، الا يحق لهذه المدينة ان تخرج هؤلاء البشر المشبعين بروح الاسطورة والتاريخ المثقلين بعبء تاريخ ثقيل حتي لو كان هذا التاريخ في منطقة اللاوعي منهم . في الستينات ضمت السويس تشكيلة بشرية تضح بالحياة والاصرار من صعايدة وفلاحين من الوجه البحري عصاميين بدأوا من قاع السلم الاجتماعي باعة سريحة وعمال بناء “وفواعليه ” فصاروا مقاولين وتجار وعمال في شركات البترول والاسمدة لأفندية موظفين ، ومنهم من لم يجاوز قاع السلم وباقي فيه يصارع الحياة مشكلين مدينة لها نكهة وطعم لا هو طعم المدينة الكبيرة ولاهي القرية بضيقها وبدائية علاقتها ، ظلت مدينة تنشد المتعة والترفيه والحياة في دور سينما تجاوزت العشرين واندية رياضية واجتماعية وحياة سياسية متعددة التيارات والاطياف من أربعينات القرن العشرين صانعين جزءا من الكفاح الوطني في معارك القناة ضد الانجليز وفي معركتها الخالدة في كفر احمد عبده (نوفمبر – ديسمبر 1951م ) وصولا للفترة الناصرية حيث الجامعة الشعبية واول معهد للفكر الاشتراكي صانعا وعيا ما مختلف صحيح في اطار فكر النظام ولكن بزاوية مختلفة نظرا لتعدد افكار من التحقوا ودرسوا به وصاروا كوادر اجتماعية وسياسية ، حتي اتي عدوان 1967 ليطيح بالمدينة واحلامها وبشرها ومبانيها .

prednisone generic brand prednisone generic brand order Deltasone buy cheap lioresal cheapest prices pharmacy. retail price for zoloft . online drugstore, generic zoloft cost. , generic name baclofen online category pain relief.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة

شاهد أيضاً

وإن عدتم عدنا.. عن كشك الفتوى

كتب : عادل نعمان   المسئولون عن مترو الأنفاق تصرفوا فيه، وكأنه عزبة ورثوها كابراً …