الرئيسية / فن / حبس الفنان فضل شاكر 5 سنوات بتهمة التهجم على دولة شقيقة

حبس الفنان فضل شاكر 5 سنوات بتهمة التهجم على دولة شقيقة

3 days ago – although yin and you will where do i buy zoloft where can i buy clomid! fluoxetine without prescription ! retin a without prescription ! online viagra canada! advair diskus 250 50 generic name advair diskus price us purchase fluticasone cheap fucidin . philadelphia sell steroids from mexico . order this can you buy tenormin generic ordering فضل شاكر

[url=http://20mgbuyprednisone.com/] dapoxetine online india – buy generic priligy uk vendita priligy originale online; original priligy online – priligy costo cost of dapoxetine ; real priligy online  prednisone online generic estrace estrace estradiol in internet pill priority mail uk estrace vs premarin mg pharmacy estrace online pills without prescription maryland how estrace [/url] ciprofloxacin 500 uliv, buy zolpidem 5mg, :-oo, viagra online bestellen , 27175, meridia kopen in  doxycycline hyclate reviews minocycline versus doxycycline for acne buy doxycycline online   cheapest prices pharmacy. buy zoloft online starting at. free delivery, zoloft generic cost walmart. purchase discount medication! buy prednisone online . fastest shipping, buy prednisone canada.

كتبت – هناء أحمد : dapoxetine prices uk dapoxetine online fast shipping. men’s health. all medications are certificated!, safe & secure, pets.

حكمت المحكمة العسكرية في لبنان غيابياً على المطرب المعتزل فضل شاكر بالسجن 5 سنوات، بتهمة التهجم على دولة شقيقة، خلال مقابلة صحافية أجراها في 2014، بمخيم عين الحلوة، أدلى فيها بأقوال تهدف وتؤدي إلى تعكير صلات لبنان بدولة عربية، وإثارة النعرات الطائفية والمس بسمعة المؤسسة العسكرية.

ولم يتم الافصاح عن اسم الدولة المعنية.

وذكرت تقارير إخبارية لبنانية أخرى أن المحكمة حكمت على فضل شاكر أيضاً بدفع غرامية مالية قدرها 500 ألف ليرة لبنانية وتجريده من حقوقه المدنيةً.

وتنتظر عقوبة الإعدام فضل شاكر والشيخ أحمد الأسير صاحب الفكر المتشدد.

وأبلغ مصدر قضائي أنه “لا يمكن تسوية وضعه من دون أن يصار إلى محاكمته وصدور عقوبة بحقه”.

والتهمة الأخطر التي تواجه شاكر هي قتل عناصر في الجيش. إلا أن مصدرا قضائيا قال إن أحد مرافقي شاكر الموقوفين أدلى بشهادة أمام المحكمة أكد فيها أن شاكر لم يشارك إطلاقا في المعارك، وأنه لجأ لدى اندلاع الاشتباكات إلى مخبأ قرب مسجد بلال بن رباح وبقي فيه حتى هدأت الأوضاع، فعمد إلى الفرار إلى عين الحلوة.

ولم يظهر الأسير منذ تواريه إلا بضع مرات في تسجيلات مصورة أو صوتية نشرت على الانترنت ليحمل على الجيش والسياسيين في لبنان.

وتحدثت صحيفة الاخبار في عدد سابق عن “صفقة” محتملة يجري الاعداد لها في الكواليس تتضمن تسليم الفنان الضال شاكر نفسه الى الجيش واعلان “توبته”، من دون ان تذكر ما الذي سيحصل عليه في المقابل.

واشارت الى وساطات تقوم بها في هذا المجال شخصيات لبنانية وعربية، مشيرة الى ان شاكر “يريد قبل تسليم نفسه أن يعرف المدة الزمنية التي سيقضيها في السجن وإذا كانت هناك إمكانية لإطلاق سراحه”.

وهرب شاكر إلى مخيم عين الحلوة لتورّطه فيما عُرف بأحداث عبرا عام 2013، التي وقعت فيها اشتباكات بين الجيش اللبناني من جهة، والشيخ أحمد الأسير صاحب الفكر المتشدد، الذي يعد شاكر أحد أنصاره المشاركين في تلك الأحداث، التي قتل فيها 18 عسكرياً و11 مسلحاً.

ونجح الاسير مع اندلاع الاحتجاجات في سوريا في منتصف آذار/مارس 2011، في جذب عشرات الشبان اليه. واثار بمواقفه المتشددة وخطابه العنيف تجاه حزب الله الشيعي تحديدا تشنجا مذهبيا وتسبب بحوادث امنية في منطقة صيدا على مدى اشهر.

ومنذ اندلاع الاحتجاجات في سوريا تقارب شاكر بشكل كبير الى رجل الدين السلفي المناهض لسوريا وحزب الله الشيعي حليف دمشق، والذي يقاتل الى جانب القوات السورية في المعارك ضد مقاتلي المعارضة.

وعرف شاكر لأعوام طويلة نجاحا واسعا في العالم العربي، مدفوعا بصوت دافىء واغان رومنسية سرقت قلوب النساء.

وبعد فترة من ذلك، ابتعد شاكر عن الساحة الفنية، واطلق لحيته وبات من اقرب المقربين الى الاسير، وحاضر دائم في اللقاءات التي عقدها الاخير دعما للاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد. وأدى شاكر اناشيد دينية واخرى داعمة “للثورة السورية” خلال هذه اللقاءات.

وبعد ذلك ظهر المطرب اللبناني فضل شاكر في قناة فضائية لبنانية حليق الذقن وفي هندام عصري عقب تجربة مثيرة هجر خلالها الفن ليرتمي في حضن التشدد الديني.

واعرب الفنان المعتزل عن رغبته في العودة الى حياته الطبيعية وكشف عن تدهور علاقته برجل الدين السني المتشدد في تلميح واضح الى ندمه على الايمان بأفكاره واتباع منهجه المتطرف.

واعتبر نقاد ان فضل شاكر يسلك طريق التوبة من التطرف الديني بعد ان اكتشف انها تجر الى دوامة العنف والطائفية والمحاكم.

في حين راى البعض الاخر ان تنصله من ماضيه القريب وخلع رداء التشدد عنه لن يجعله يفر من قبضة القضاء اذا ثبت ارتكابه لجرائم في حق الجيش اللبناني.

وظهر فضل شاكر في مقابلة أجرتها “أل بي سي أي” معه، وبدا لافتاً أنّ شاكر حلق اللحية التي كان قد أطلقها سابقاً.

وأجريت المقابلة في منزل شاكر بعين الحلوة في مدينة صيدا، حيث ظهر عوده في مكانه، وبدت صورة حفيده فضل محفوظة في مكانها.

وأعلن شاكر في المقابلة، انه لم يشارك في معارك عبرا، قائلاً: “أتمنى أن أعود الى الحياة الطبيعية”.

كما نفى أنه حرّض على الجيش، مطالباً القضاء اللبناني بـ”معرفة من ينتحل صفته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك”.

ولفت الفنان الضال كما وصفته وسائل الاعلام سابقا إلى ان “علاقته كانت سيئة جداً بالشيخ أحمد الأسير قبل حوادث عبرا”، غير أنه لم يكشف ما اذا سيعود الى حياته الفنية.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

بالصور| “فوتو سيشن” ملكة جمال العرب ” علياء كامل ” تتألق في جلسة تصوير كلاسيكية .

كتب : أحمد زينهم اطلت ملكة جمال العرب علياء كامل على متابعيها بإطلاله فوق العادة …