الرئيسية / أحداث وتقارير / حروب المناخ عابرة الحدود تهدد البشرية (Climate change is a weapon )

حروب المناخ عابرة الحدود تهدد البشرية (Climate change is a weapon )

13007192_609742885860228_2941638177262829278_n

بقلم/ كاميليا أمين

التغيرات المناخيه التي تحدث في العالم كله أصبحت الشغل الشاغل للناس في كل مكان علي الرغم من التعتيم الذي تفرضه الانظمة واجهزة الاستخبارات المعادية للانسانية الي جانب الميديا التي تسيطر عليها القوي الصهيو ماسونية العابرة للحدود .

 

 

واصبح هاشتاج مثل :

#Climate_change_is_a_weapon

مظهر طبيعي لظاهرة غير طبيعية ، تهدد البشرية كلها بالإبادة في سياق حروب الجيل السابع .

 

حروب الجيل السابع هي الحقيقه الغائبة وراء التغيرات المناخيه المفتعلة والتي يدبر من خلالها أعداء الحياة للسيطرة علي المناخ ثم السيطرة علي شعوب الارض واخضاعها لحكم مملكة داوود الصهيونية المزعومة.

 

حروب الجيل السابع بدأـت فعليا وقت حرب فيتنام .. في الستينات من القرن العشرين .. عندما حاولت امريكا اسقاط أمطار عن طريق تكثيف السحب ” نظريه الاستمطار باستخدام رش غاز الكيمتريل ” لإيقاف الإمدادات الخاصه بالجيش الشعبي الفيتنامي.

 

كما تم تطبيقها في العدوان الصهيو اميركي علي العراق وكذا علي سورية أخيرا .. عبر افتعال عواصف ترابيه شديده مثل اللي ضربت سوريا و العراق في 7 أيلول 2014 و التي لم يسبق لها مثيل .

 

وايضا الزلازل و ألاعاصير و السيول الشديده و الانهيارات الارضيه المفاجئه .

 

ويتم ذلك باستخدام اسلحه سريه و للأسف الاسلحه دي أصبحت متطوره بشكل رهيب و أصبح ليها قواعد منتشره في أغلب أنحاء العالم .

 

مشروع هارب ( HAARP ) أو مشروع الشعاع الأزرق ( BLUE BEAM ) الداخل ضمن مشروع حرب النجوم أو ” مبادره الدفاع الاستراتيجي ” و الذي أنشاه الرئيس الأمريكي الاسبق رونالد ريجان في 23 مارس 1983 لاستخدام الأرض و النظم الفضائية لحمايه الولايات المتحده الامريكيه .

 

و بالفعل تم عسكرة الفضاء و أمريكا و روسيا فعلا يستخدمون الفضاء كسلاح عن طريق تحريك النيازك و توجيهها و إسقاطها على الدول المستهدفه وأشهر مثال على ذلك النيزك اللي وقع على روسيا 2013 و اللي ثبت بالفعل لدى قوة الرصد الروسي أن أمريكا هي اللي حركت النيزك و اسقطته على روسيا .

 

و الاقمار الاصطناعية ليست مهمتها فقط هو استكشاف الكون و أسراره بل بيتم استخدامها في عمليات حربية وأصبحت مزودة بتقنيات و اسلحة سرية خطيرة و أمثلة أخرى كثيرة .

 

 

 

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

“تامارا جولان” أخطر صيد لصقور المخابرات المصرية

يثبت جهاز المخابرات العامة المصرية يوما بعد الآخر مدى الحنكة والذكاء والمراوغة والقدرة على المناورة، …