الرئيسية / ارشيف الطليعة / حكاية يونس و محمد منير

حكاية يونس و محمد منير

%d9%85%d9%86%d9%8a%d8%b1

بقلم/ ريهام المصري
ايه حكاية أغنيه يونس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

“يونس” ده يبقى إبن أُخت “أبو زيد الهلالي” ، كان أسير عند السلطان “الزناتي خليفه” حاكم تونس الخضرا
و “عزيزه” دى تبقى بنت الزناتي ووقعت ف حب “يونس” ، ولما صارحته بحبها قالها : ازاى تحبي واحد اسير مالوش مستقبل؟

( وانتي تقوليلى بحبك ، تحبي إيه فيا )

كانت مستغربه رد فعله وبذات ان اى حد ساعتها كان يتمنى انها تشاورله او تضحكله ولما شافت قد ايه هو بائس وهى مش قادره تساعده

طلبت منه إنه يتجوزها ف مقابل انها تحرروا من الأسر ويعيشو مع بعض بس هو رفض ، وقالها “الحريه” المشروطه ماتلزمنيش

(وده حب ايه ده اللى من غير اى حرية )

ورد عليها وقال لما اتحرر من الاسر ده هفكر احبك واتجوزك كمان ، ازاى احبك وانا اسير وبعيد عن اهلى وقلبي نسيته عندهم

( قلبى ضايع مين يلاقيهلى باينى نسيته حدا اهلى )

“يونس” كان عزيز النفس ورفض الحريه المشروطه

يونس اتفك أسره بعد سبع سنين

“منير” لما جه يغني “يونس” أول مره قال : “عايزكوا تتعلموا الحريه ف الحب” ❤

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

وزير التعليم يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة

وزير التعليم  يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة       كتبت ناريمان حسن …