الرئيسية / أحداث وتقارير / حملة احمي وطنك : حرب السيول علي مصر عدوان اسرائيلي بسلاح الكيمتريل

حملة احمي وطنك : حرب السيول علي مصر عدوان اسرائيلي بسلاح الكيمتريل

حملة احمي وطنك 66
كتب/ القلم السياسي
أعلنت حملة احمي وطنك أن العدو الصهيوني والصهيو امريكي هو من وراء توجيه ضربات معادية لمصر بسلاح الكيمتريل الذي يتم نشره في سماء البلاد عبر البحر المتوسط عبر سفن تابعة لحلف ناتو والمخابرات البريطانية .. ثم يتم توجيهه عن طريق محطات سيدروت ميخا الاسرائيلية وأخري معادية تابعة لحلف ناتو ، ما يسبب تغييرا مفاجئا وعنيفا في المناخ .. مما تسبب في هطول أمواج من السيول علي الاراض المصرية .

وأوضحت الحملة في بيان لها ، أن العدوان الصهيوني علي مصر تزامن مع عدوان آخر نفذه العدو الصهيوني بسلاح هارب .. H A A R P .

وهو ما تسبب في تعرض الاراضي الايطالية لعدة زلازل مدمرة علي مدي الايام القليلة الماضية .

 

%d8%b7%d8%a7%d8%a6%d8%b1%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%83%d9%8a%d9%85%d8%aa%d8%b1%d9%8a%d9%84-%d9%81%d9%8a-%d9%85%d8%b5%d8%b1

هارب وكيمتريل

وفي تعقيب منه ، ذكر عمرو عبدالرحمن – المحلل السياسي والمتحدث الاعلامي باسم الحملة – ما يلي :

_الزلازل التي ضربت ايطاليا جاءت على عمق لا يزيد عن بضعة كيلومترات تحت سطح الارض مما يدعم فرضية تعرضها القصف بالنبضات الكهرومغناطيسية المدمرة اما عبر محطة هارب بقاعدة سيدروت ميخا الإسرائيلية او المحطة القائمة في قبرص تحت سيطرة المخابرات البريطانية

_ أشارت مصادر اعلامية متتعددة ( روسيا اليوم – موقع يديعوت احرونوت – وموقع ( YOUR NEWS WIRE ) إلى ما يمكن اعتباره اعترافا إسرائيليا غير مباشر عندما اعلن أيوب كارا – الوزير بحزب الليكود الحاكم – ان هذا الزلزال كان عقابا الهيا لإيطاليا لمساندتها لقرار منظمة يونيسكو العالمية بالحفاظ على الحقوق العربية في المسجد الأقصى والتأكيد في قرار رسمي صادر عن المنظمة على الهوية الإسلامية الخالصة للمسجد الشريف.

_ الوزير الصهيوني الذي تزامنت زيارة له إلى إيطاليا مع نفس يوم وقوع الزلزال الأخير .. ذكر أن البابا فرانسيس قد أخبره باعتراضه على القرار الصادر عن لليونيسكو ..

_ وهو ما اعتبره مراقبون دليلا جديدا علي ماسونية الفاتيكان المعادي الحقوق العربية والإسلامية في أراضي فلسطين المحتلة .. استمرارا لمواقف أخرى منحازة لليهود الصهاينة .. حيث وفي وقت سابق أعلن بابا الفاتيكان تبرئة اليهود من جرائمهم ضد السيد المسيح عليه السلام .. علي الرغم من أنهم أنفسهم لم يعلنوا تبررهم منها !!

14886145_706132962887886_398478006_n

 

14877097_706132932887889_271599509_n

وطالب ” عبدالرحمن ” القيادة السياسية باستخدام نفوذها الخارجي سواء عبر منصبها المحوري في الأمم المتحدة أو كمسئول عن ملف المناخ في قارة افريقيا ، وذلك للتخلص من أعباء الاتفاقية الدولية التي سبق ووقعتها مصر عام 1998 وتسمح بنشر مواد في سماء مصر ، هي في الاصل تهدف لخفض الانبعاثات الحرارية ، بينما استغلتها امريكا – المنوطة وحدها بتنفيذ الاتفاقية في جميع دول العالم – في قتل المصريين وضرب أمنهم القومي واصابة الملايين منهم بأمراض قاتلة علي مدي اكثر من عقدين نتيجة رش الغلاف الجوي في مصر بغازات الكيمتريل .. عبر طائرات تم رصد انطلاقها بالقرب من مطار القاهرة .. كما تم رصد الاثار المميتة لما يتم رشه من غازات الكيمتريل علي صحة المصريين .

واوضح أن جريمة ضرب مصر بسلاح الكيمتريل يمكن ان تتكرر بصورة اشد لتغرق القاهرة كلها أو المدن الكبري إذا لم تتصدي القيادة السياسية بقرار حاسم في هذا الصدد .

معربا عن استحالة اغفال توقيت قصف مصر بالكيمتريل ، وذلك فور النجاح الساحق الذي حققه مؤتمر الشباب في شرم الشيخ واصداؤه الواسعة علي كافة الاصعدة ، فكانت الضربة علي شرم الشيخ وسيناء ثم محافظات البحر الاحمر وسوهاج وغيرها .

مشيرا الي ان القصف المستمر لمصر بسلاح الكيمتريل يأتي في اطار الحرب الشاملة التي تواجهها مصر في سياق حروب الجيل السابع ، جنبا الي جنب والحرب الاقتصادية الشاملة ضدنا وكذا محاولات اشعال الفوضي في الشارع وكذا العمليات الارهابية العنيفة التي تعرض لها جيشنا علي مدي الشهر الحالي .. شهر الانتصارات .. مؤكدا أن الرد المصري يجب أن يطال الرؤوس المدبرة .. وليس الجرذان المنفذة .. فمها قتلنا منها فهم مجرد جرذان .. أما الرد الحقيقي بضرب الرؤوس المنفذة ..

تحيا مصر
تحيا مصر
تحيا مصر
.. والله أكبر

حفظ الله مصر

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

“تامارا جولان” أخطر صيد لصقور المخابرات المصرية

يثبت جهاز المخابرات العامة المصرية يوما بعد الآخر مدى الحنكة والذكاء والمراوغة والقدرة على المناورة، …