الرئيسية / اخبار مصرية / رأفت القاضي يتحدث من السهل توجيه الإتهامات

رأفت القاضي يتحدث من السهل توجيه الإتهامات

 

كتب : رأفت القاضي

 

نزولا علي رغبة العديد من الأصدقاء اكتب هذا التوضيح خاصة الأصدقاء الأستاذوحيد مدني والأستاذ محمد مصيلحي والأستاذعلاءطلعت وذلك للرد علي الأستاذ حسين اسماعيل الذي ما زلت أحفظ له الود والإحترام رغم ما عكر صفو علاقتنا حول وجودي في قائمةفي حب مصر للمحليات وقد نشر لي صورة مع الاستاذ جيلاني ويقول هذه الحقيقة ويهدد بترويجها في كل الصفحات وكأنها صوره مشينة فهي صورة أخذت في مؤتمر علي مرأي ومسمع من أجهزةالإعلام والدولة ياصديقي العزيز حسين والذي ما كنت أود فقدان صداقته انت انسحبت من القائمة وبدأت تشارك في تأسيس حزب جديد فما هي المشكلة لو كان الهدف هو خدمة الوطن وليس لغرض آخر فاليعمل كل منا فيما اختارالمشاركة به وليس حتما أن تفرض صداقتنا أن نتفق في الرؤي السياسيةوأمضي في استكمال تأسيس الحزب وأنافي. الموقع. الذي أريد وهذا لا يتأتى الا بالعمل الجاد والإبتعاد عن توجيه الإتهامات المرسلة للآخرين
وأريد التوضيح بأنني مع إتجاه الدولة واحترم قوانينها والدولة والقضاء قالا بأن الإخوان جماعه إرهابيه لذا لا تعامل ولا تعاطف ولا علاقة لي بهؤلاء أو من كانوا معهم في يوم من الأيام ولا مع البرادعي ولا من أي من الحركات المشبوهه فأنا مع مصر وقيادة مصر وأجهزة مصر

ومكتب النائب العام مفتوح للجميع واجهزة معلومات مصر منتشرة في كل مكان فمن من لديه شيء عن أي أحد فاليبلغ به للنائب العام
ومتي يثبت عليه هذه الإتهامات فلن أضحي بإسمي ومكانتي وعائلتي من أجل انتخابات أو خلافه وفي نفس الوقت لن أتخذ موقفا من أي شخص لمجرد اتهامات مرسله خاصة لو كانت من أناس كانت علاقتهم من المتانة والقوة ما يجعلها أن توصف بالأخوة
أخيرا أرجو أن يعلم الجميع بأن هذه المعارك تسمي معارك انتخابية وليس الهدف منها حب الوطن رغم عدم صدور القانون حتي الآن ولا يعرف الموعد المحدد للإنتخابات وهذا بسبب إننا لا نعرف الا ثقافة من ليس معنا فهو ضدناونجهل ثقافة الاختلاف ونجيد ثقافة الخلاف
و

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

حملة مع السيسي للحصاد 2018

جارٍ التحميل نموذج دعم حملة مع السيسي للحصاد 2018 …