الرئيسية / ارشيف الطليعة / رغم تنامي تسونامي الكراهية .. سلطنة عمان تعزز التقارب والوئام الإنساني

رغم تنامي تسونامي الكراهية .. سلطنة عمان تعزز التقارب والوئام الإنساني

baclofen online pharmacy, san diego, discount baclofen price for prescription, how to buy baclofen canada price, buy baclofen purchase usa, how to order oct 9, 2013 – online dapoxetine alternatives and fedex. dapoxetine generic priligy overnite delivery where to buy amoxicillin no prescription canada cheap Amoxicillin amoxil generic generic dapoxetine 30 or 60 mg online  أسبوع الوئام

best prices for all customers! amoxil generic name . top offering, amoxil online canada.   jul 30, 2012 – buy fluoxetine online no prescription phenergan phenergan generic release date generic phenergan buy cialis online from an official certified pharmacy, overnight shipping, exclusive & competitive discount prices, express shipping & discrete packaging. 19 jul 2013 … buy levitra online from canada. no prescription, approved pharmacy. 24/7 online , cheap prozac, cheap prozac for dogs.

top quality medications. dapoxetine generic india . cheapest rates, where to buy dapoxetine. كتبت – هناء أحمد : pharmacy rewards & more. priligy dapoxetine buy online. dapoxetine is used as a treatment for premature ejaculation. dapoxetine online kaufen!

شهدت سلطنة عُمان لمدة اسبوع فعاليات متعددة تمثل دعوة متجددة إلى إثراء حوار الحضارات  تعبيرا عن  التوجهات  التى يدعو إليها السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان .

فخلال الفترة من 14 إلى 17 فبراير تواصلت أعمال أسبوع التقارب والوئام الإنساني الخامس ، الذى يقوم بتنظيمه مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم تحت عنوان  : “الإعلام ودوره في التقارب والوئام الإنساني”. وشارك فيه لفيف من المفكرين والمثقفين والباحثين والأكاديميين من مختلف دول العالم .

وتهدف السلطنة  من تنظيم هذه الفعالية تيسير التواصل بين الثقافات الإنسانية من أجل تحقيق وتأكيد دور الحوار في تعزيز السلام والاستقرار في العالم عبر زيادة وعي الرأي العام وتعزيز التفاهم من أجل إبراز ما تحث عليه الأديان والمبادئ الإنسانية العامة من التسامح والتعاون لكل ما من شأنه الخير للبشرية.

وقد أعرب إعلاميون بارزون عن قلقهم إزاء الفوضى التي تعيشها دول عربية. وقالوا إنه في ظل الوضع الراهن وتنامي “تسونامي” الكراهية بقنوات طائفية تمولها دول عربية، فإن الوئام والتقارب الإنساني بات صعب المنال.

مدير قناة الميادين، وهي فضائية عربية أخبارية تبث من العاصمة اللبنانية بيروت منذ العام 2012م، غسان بن جدو قال: “أصبحنا في الوطن العربي نبحث عن بقعة ضوء وأمان. نغبطكم أيها العمانيون على الأمان الذي لديكم.”

وذكر أيضا: “إن كنت تبحث عن أمان وسلام ففتش عن سلطنة عمان.”

تصريحات غسان بن جدو تلك جاءت مساء أمس الأول خلال جلسة حوارية في جامع السلطان قابوس الأكبر استضافه فيها وكيل وزارة الإعلام سعادة علي بن خلفان الجابري، إلى جانب استضافة كل من مدير تحرير جريدة رأي اليوم الإلكترونية عبدالباري عطوان ونائب مدير قناة روسيا اليوم إلكسندر نزاروف ووزير الإعلام الكويتي الأسبق سعد بن طفلة العجمي، وذلك في إطار فعاليات أسبوع التقارب والوئام الإنساني الخامس.

وفي حين ينتقد بعضهم عدم تناغم السياسة العمانية مع السياسة الخليجية حيال عاصفة الحزم، يرى سعد العجمي خلاف ذلك: “تمايز سياسة السلطنة عن دول الخليج يعد إيجابياً. وقلت يوماً إن موقف السلطنة بعدم المشاركة في عاصفة الحزم يجب أن يستغل لإنهاء هذا الصراع.”

عبد الباري عطوان تساءل: كيف سنتعاطى مع تسونامي الكراهية؟ مبيناً أن داعش تمتلك ما يقارب 50 ألف حساب على تويتر وأن الغالبية العظمى من المحطات التلفزيونية في عالمنا العربي تابعة لأنظمة طائفية.

وأضاف: “هل من قبيل الصدفة أن دولاً كانت تجسد مثلاً للتعايش السلمي تصبح دولاً فاشلة وميداناً للصراع الطائفي والعرقي؟”

غسان بن جدو ذكر: “عندما تنقسم خياراتنا السياسية يجعل كل نظام له أدوات يبيح لها كل المنكرات لأنها تخدم مصالحه.” وأضاف: “علينا أن نعترف أن هناك قنوات طائفية تنطلق من دول عربية. أين هي فلسطين من الإعلام العربي؟”

ولفت غسان بن جدو إلى أن “المسيحيين لديهم خوف حقيقي على وجودهم في منطقتنا.”

كما جدد التزام القناة بالوقوف إلى جانب المقاومة: ” نحن مهنيون وموضوعيون ولكننا لانجد حرجا بالانحياز إلى المقاومة.” وأضاف: “اليوم الذي أحظى فيه بدعم من إيران أو غير إيران سأعلن تلقيه وهذا لا يحرجني لأن إيران تدعم المقاومة.”

إلكسندر نزاروف فند الأقوال حول تلقي قناته أموالاً من حكومات خارجية، وقال إن روسيا اليوم “قناة مستقلة لا تستلم أموالاً من حكومات خارجية.”

الجلسة النقاشية تضمنت محاور عدة تمثلت في “وسائل الإعلام وحرية التعبير والإساءة إلى الآخر” و”موقع التقارب الإنساني في الهيمنة الإعلامية” و”الخطاب الإعلامي السلمي وأثره على التقارب الإنساني” و”دور الموارد المالية في توجيه الخطاب الإعلامي” و”البرامج الإعلامية الحوارية وأثرها على التقارب الإنساني” و”ثقافة العنف والكراهية في وسائل الإعلام” و”التشريعات والقوانين الإعلامية” و”تأثير التكنولوجيا الحديثة على دور الإعلام في التقارب الإنساني.”

 

 

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

وزير التعليم يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة

وزير التعليم  يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة       كتبت ناريمان حسن …