الرئيسية / ارشيف الطليعة / سلطنة عمان تحصد 10 جوائز عربية

سلطنة عمان تحصد 10 جوائز عربية

حصول الادعاء العام على جائزة

كتب – محمد عمر :

حصل الادعاء العام العماني على جائزة التطبيقات الذكية الأفضل عربياً لقطاع الهيئات القضائية على مستوى العالم العربي بعد منافسة على جائزة درع الحكومة الذكية بالمنطقة العربية في دورتها السابعة بدولة الكويت عن فئة التطبيقات الذكية الأفضل عربياً حسب المعايير المُعتمدة للجائزة, استلم الجائزة مساعد المدعي العام علي بن سيف المعمري مدير دائرة التخطيط رئيس لجنة التطوير الإلكتروني في حفل تسليم جوائز المسابقة الذي رعاه معالي الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بدولة الكويت.

وقد سعى الادعاء العام جاهداً لتوظيف التقنية الحديثة في شتى نواحيه العملية تسهيلاً للمتقاضين وتعزيزاً لمبدأ نشر الثقافة القانونية ومنذ تبني الادعاء العام تطبيق أنظمة الحكومة الإلكترونية عمد إلى جعل أعماله إلكترونية وصولاً إلى تطبيق التحقيق الإلكتروني والربط الآلي بين إدارات الادعاء العام والهيئة وكذلك إنجاز الربط الإلكتروني مع شرطة عُمان السلطانية وبعض جهات الضبط القضائي الأخرى، بحيث يتم تحويل القضية إلى الادعاء العام إلكترونياً ، كما تم تطوير النظام القضائي الالكتروني بحيث يمكن لعضو الادعاء العام إصدار الأوامر القضائية إلكترونياً عن طريق الأجهزة الكفية من أي مكـان .

جدير بالذكر أن الادعاء العام قد دشن العام المنصرم خدمات إلكترونية واسعة كتقديم الشكاوى إلكترونياً ودفع غرامات الحق العام وإمكانية الاستفسار عن القضية .

علماً بأن التطبيق الفائز في المسابقة العربية يرتبط بشقين الأول جانب يتعلق بالجمهور والآخر بموظفي الادعاء العام ، حيث يمكن لمتصفح التطبيق الاطلاع على القوانين ومعرفة أخبار الادعاء العام إلى جانب تعزيز شتى جوانب الثقافة القانونية المتجددة عبر هذا التطبيق ، كما أن الادعاء العام سيستمر في تحديث وتطوير هذا التطبيق بحيث يمُكن للأطراف الاستفسار عن قضاياهم مستقبلاً,وسيتيح هذا التطبيق تنفيذ تطبيقات إلكترونية حديثة تخدم مجريات سير التقاضي وتختصر الوقت والجهد وتُحافظ على سرية مجريات القضية وتعزز الثقافة القانونية لدى الرأي العام .

 

 جائزة البوابة التعليمية

بوابة سلطنة عمان التعليمية تحصد درع الحكومة الذكية العربية

حصلت بوابة سلطنة عمان التعليمية ممثلة في تطبيق ولي الأمر الإلكتروني الذكي على جائزة درع الحكومة الذكية العربية والتي تمنحها أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية وذلك خلال الحفل الذي أقيم تحت رعاية معالي الشيخ محمد آل العبدالله المبارك الصباح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بدولة الكويت حيث تم تكريم التطبيقات الذكية الفائزة على مستوى الوطن العربي في مختلف قطاعات وفئات الجائزة الذكية.

وقد مثل وزارة التربية والتعليم في حفل التكريم سليمان بن سيف الكندي مدير عام المديرية العامة لتقنية المعلومات وفيصل بن علي البوسعيدي المدير العام المساعد لتقنية المعلومات وخالد بن علي العادي مدير دائرة نظم المعلومات وإبراهيم بن هلال الوهيبي رئيس قسم اختبار وتقييم الأنظمة.

وأوضح سليمان بن سيف الكندي مدير عام المديرية العامة لتقنية المعلومات قائلا: في البداية لابد من الاشارة إلى أن تقييم التطبيقات والأنظمة الذكية المشاركة يتم عبر عدة معايير تشمل: نسبة الاستخدام للتطبيق الإلكتروني، وسهولة ومصداقية البيانات، ونسبة الرضا وإعداد المستفيدين، ومدى ذكاء الخدمة من حيث توفيرها للوقت والجهد والسرعة وغيرها من معايير متعددة.

ويأتي هذا الفوز استكمالا للعديد من الجوائز الدولية التي حصلت عليها بوابة سلطنة عمان التعليمية خلال السنوات السابقة، والتي تعكس مدى توسع الخدمات والتي تضم أكثر من 700 خدمة إلكترونية، ولا يسعنا بمناسبة هذا الفوز إلا أن نتقدم بالتهنئة لكافة منتسبي الوزارة على هذا الفوز المستحق بالحصول على جائزة درع الحكومة الذكية العربية للخدمات الإلكترونية، التي تلبي متطلبات ورغبات أولياء الأمور من خلال التطبيق الذكي الذي يتيح لهم العديد من الخدمات الذكية، التي تشمل التعرف على بيانات الأبناء، وكذلك معرفة الملاحظات المتصلة بتطبيق لائحة شؤون الطلاب داخل المدرسة، بالإضافة إلى إمكانية تعرفهم على الجدول المدرسي ، والدرجات ونتائج التقويم التربوي و المواد الاختيارية للطالب.

وأضاف: كما يساعد التطبيق أولياء الأمور من نقل أبنائهم من مدرسة لأخرى عبر بوابة إلكترونية ذكية وسريعة، مع إمكانية التواصل بين المدرسة والمعلمين عبر التطبيق وغيرها من الخدمات الأخرى ، كما تسعى الوزارة حاليا إلى تطوير هذا التطبيق ليشمل خدمات أخرى جديدة.

 

جائزة حماية المستهلك

الهيئة العامة لحماية المستهلك .. أفضل تطبيق عربي

توجت الهيئة العامة لحماية المستهلك بجائزة التطبيقات الذكية كأفضل تطبيق عربيا لقطاع الهيئات الاقتصادية والمالية والتجارية بالسلطنة عن تطبيق الهواتف الذكية (دليل) وذلك ضمن جائزة درع الحكومة الذكية العربية بدورتها السابعة والتي تنظمها أكادمية جوائز التميز في المنطقة العربية بالتعاون مع الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات بدولة الكويت وذلك تحت رعاية معالي الشيخ: محمد عبدالله مبارك الصباح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء  وقد تسلم الجائزة نيابة عن الهيئة العامة لحماية المستهلك ابراهيم الغافري مدير دائرة تقنية المعلومات بالهيئة  بحضور أكثر من عشر دول عربية تم تكريمها.

وقال سعادة الدكتور سعيد بن خميس الكعبي رئيس الهيئة العامة لحماية المستهلك:  بأن الفوز بهذه الجائزة جاء تتويجاً للجهود الحثيثة للتوجه الحكومي في السلطنة لإيجاد منظومة إلكترونية متكاملة لخدمة المجتمع وإتاحة خيارات أوسع للحصول على الخدمات الحكومية بطريقة إلكترونية سهلة باستخدام أحدث التقنيات المتطورة في كافة المجالات التي يعنى بها المستهلك، مشيراً إلى أن تطبيق دليل المستهلك الإلكتروني يعد أحد التطبيقات الإلكترونية المجيدة التي صممتها الهيئة لتخدم كافة المستهلكين والتجار بالسلطنة ونحن فخورون بهذا الإنجاز الذي تحقق في هذا المحفل الدولي المهم، والذي يتميز بمشاركة دولية واسعة، ومما لا شك فيه بأن هذا الفوز هو إضافة جديدة إلى سجل الإنجازات التي حققتها الهيئة في سبيل تحقيق إهداف الإستراتيجية الوطنية لمجتمع عمان الرقمي والحكومة الإلكترونية، ونحن نثمن الجهود المبذولة من قبل القائمين على هذا المشروع لخدمة هذا الوطن المعطاء.

الجدير بالذكر بأن هذا التطبيق يعد أحد البرامج الإلكترونية التي توفرها الهيئة لتخدم كافة المستهلكين والتجار بالسلطنة ويعتبر احد الأدوات التقنية المميزة التي أنشأتها الهيئة ليكون جسر تواصل بينها وبين المستهلكين للتمكن من تبادل البيانات والمعلومات وتلبية احتياجاتهم سواء الإمداد بقائمة أسعار السلع الاستهلاكية وتمكينه من إنشاء أكثر من سلة استهلاكية ومعرفة أسعارها بعدة أماكن بمختلف محافظات السلطنة او بتوفير النصائح والإرشادات أو الأخبار التي تبرز أدوار الهيئة نحو خدمة وحماية المستهلك كما يساعد التطبيق المستهلك في تقديم شكواه أو لآرائه أو ملاحظاته ثم ارسالها الى نظام الهيئة الإلكترونية

 

مسابقة المهارات

سبع ميداليات في مسابقة المهارات المهنية

حصدت السلطنة ممثلة في وزارة القوى العاملة سبع ميداليات في مسابقة المهارات المهنية الخليجية الرابعة من خلال المشاركة في ثماني مهارات مهنية منها ثلاث ذهبيات وفضيتان وبرونزيتان.

وقد حاز على الميداليات الذهبية كل من المتسابق أحمد اليعقوبي في مهارة التمديدات الكهربائية، والمتسابق مروان الجابري في مهارة التبريد والتكييف، والمتسابقة صفاء البوسعيدية في مهارة تقنية الأزياء، أما الميداليتان الفضيتان فقد حاز عليهما كل من المتسابقة ميثاء السنانية في مهارة التصميم الجرافيكي والمتسابق محمد الراشدي في مهارة تقنية السيارات.

بينما حاز على الميداليتين البرونزيتين كل من المتسابق إبراهيم العبري في مهارة حلول البرمجية للأعمال، والمتسابق حمد المسكري في مهارة إدارة نظم الشبكات، كما حاز المتسابق أيمن المزروعي على ميدالية أفضل متسابق في الفريق العماني.

أما بالنسبة للفرق الخليجية الأخرى فقد حصدت المملكة العربية السعودية سبع ميداليات، وقد تصدرت في عدد الميداليات الذهبية بواقع أربع ذهبيات وميدالية فضية وميداليتين برونزية ، كما حققت دولة الإمارات العربية المتحدة ميدالية ذهبية وثلاث فضيات ، وحققت دولة الكويت ميداليتين فضيتين ، فيما حققت مملكة البحرين أربع ميداليات برونزية.

جاء  ذلك في حفل ختام المسابقة تحت رعاية معالي أحمد فهيد الفهيد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، كما تسلمت دولة الكويت علم المسابقة حيث تستضيف النسخة الخامسة من المسابقة الخليجية للمهارات المهنية المزمع إقامتها عام 2018م.

وقد أكد فيصل بن حمد المحروقي المدير الفني لفريق مسابقة المهارات المهنية الخليجية الرابعة بالسعودية أن حصول السلطنة على سبع ميداليات منها ثلاث ذهبية يعتبر إنجازا مهما للسلطنة .

وتهدف المسابقة إلى تطوير أصحاب المهارات في منطقة الخليج دعماً لتفوقهم وتعزيزاً للتنمية الاقتصادية في المنطقة، حيث تقام كل عامين في إحدى دول مجلس التعاون، وتستهدف أبناء الخليج الذين لديهم المهارة في عدد من المهن الصناعيةوالتقنية للأعمار من (17-23) عاماً، والتي سيكون لها الأثر الإيجابي على النهضة التنموية في دول الخليج العربي.

حيث أن المملكة العربية السعودية استضافت مسابقة المهارات الخليجية الرابعة بمشاركة كل من السلطنة ، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ومملكة البحرين، خلال الفترة من 26-28 أبريل الجاري، ويبلغ عدد مجالات المسابقة ثماني مهارات وهي (الحلول البرمجية للأعمال، التصميم الجرافيكي، اللحام، تقنية السيارات، التمديدات الكهربائية، إدارة نظم الشبكات، التبريد و التكييف، تقنية الأزياء)، والتي تنظمها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ممثلة بالأمانة العامة للمسابقة الوطنية للمهارات بالتعاون مع الكلية التقنية بالدمام.

جدير بالذكر أن مسابقة المهارات المهنية الخليجية (GCC Skills) هي صورة مصغرة للمسابقة العالمية التي تُجرى بين دول مجلس التعاون الست، وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة استضافت النسخة الأولى من المسابقة في عام 2008م ، أما النسخة الثانية استضافتها السلطنة في عام 2011م، وعقدت المسابقة الثالثة في مملكة البحرين في عام 2013م.

 

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

وزير التعليم يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة

وزير التعليم  يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة       كتبت ناريمان حسن …