الرئيسية / اخبار مصرية / علاء عابد يحذر ساويرس من اللعب بالنار
Naguib Sawiris, chairman of Orascom Telecom Holding SAE, gestures during a press conference at the company's headquarters in Cairo, Egypt, on Tuesday, Oct. 5, 2010. Orascom Telecom Holding SAE gained the most in four months after its parent Weather Investments SpA agreed to merge its phone assets with Russia's VimpelCom Ltd. Photographer: Shawn Baldwin/Bloomberg *** Local Caption *** Naguib Sawiris

علاء عابد يحذر ساويرس من اللعب بالنار

حذر علاء عابد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المصريين الاحرار رجل الاعمال نجيب ساويرس من ممارسة اللعب بالنار واكد علي ان صبر قيادات واعضاء حزب المصريين الاحرار عليه وعلي مجموعته قد نفذ، لان ممارساته تجاوزت الخطوط الحمراء.
وقال علاء عابد اذا كان نجيب ساويرس يعتقد في نفسه انه يمثل قوة مالية او سياسية استنادا الي ظهير خارجي فعليه ان يتعلم ويفهم ما يحدث حوله في مصر وخارجها، فنحن لا شان لنا بالاعيبه لكن حزبنا قوي بقياداته وكتلته البر لمانية وقواعده واذا كان لم يستوعب رسالة المؤتمر العام التي الغت وصايه شلته علي الحزب فالقادم سيكون اكثر صعوبة.
واضاف علاء عابد نحن لا شان لنا بالعرائس التي يحركها من خلف الكواليس ولدي نص المكالمات التي دارت بيني وبينه تليفونيا وان شاء ان يسمعها الراي العام في مصر وخارجها ارجوه التصريح باذاعتها.
ويكفينا شرفا ان احدا منا لم يتم اتهامه في قضايا تخابر ضد الدولة المصرية كما اننا جميعا لم يمارس احدنا البلطجة في دول الجوار، واستطيع التاكيد علي ان الكتلة البرلمانية للحزب تؤكد للقاصي والداني في مصر انها تمارس عملها البرلماني علي ارض مصرية وقد لفظنا كل من حاول ان يعمل اجندة خارجية وكلامي مفهوم وليس مجرد رسائل مشفرة.
واذا كان نجيب ساويرس يعتقد انه قادر علي تشغيل ماكينة اعلامية مكشوفة وانتهي عمرها الافتراضي فهذه لعبة مكشوفة تنطلي علي جماعة الاخوان المسلمين التي يتلق ينعها حاليا في اهدافها ضد الوطن
وقال علاء عابد ان حزب المصريين الاحراراكثر تماسكا وقوة منذ تخلص من مجلس الوصاية الذي يصفونه بمجلس الامناء فما صدر من تلك المجموعة كشف لنا سبب الحملات الشرسة التي واجهت مرشحي الحزب لدي الرائ العام  واذا كان نجيب ساويرس لايعرف حجم الرفض الشعبي لشخصه فاستيطع ان اؤكد له ان عشرات من مرشيحنا في انتخابات مجلس النواب الاخيرة لم يحالفهم الحظ بسببه
ولدينا استطلاع بصيرة الذي اكدت نتائجه ان الشعب المصري يرفض شخصين علي سبيل الحصر هما محمد بديع مرد الجماعة الارهابية ونجيب ساويرس مرشد مجلس الوصايا الذ تخلص منه الحزب بكل شموخ وكبرياءوشجاعة ومالم يعتصم بالصمت سنكشف للرائ العام حقائق ومعلومات مفزعة ليس لها اول جرائم فساد ولا اخرها علاقته بجهات تعمل ضد الوطنوهذا كلام موده لكل من معه وليش شخصه فقط

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

حملة مع السيسي للحصاد 2018

جارٍ التحميل نموذج دعم حملة مع السيسي للحصاد 2018 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *