الرئيسية / فن / فضيحة: حظر أوبريت يدعم الرئيس بقرار من (دولة) الاخوان !!

فضيحة: حظر أوبريت يدعم الرئيس بقرار من (دولة) الاخوان !!

أوبريت المحروسة

كتب/ عمرو عبدالرحمن

من يصدق أن الفيلم الشهير ” الطريق الي ايلات ” يخرج من عباءته الفنية التاريخية والعسكرية ، من يخرج علي طوع الوطن ويتحول الي خنجر مسموم في أيدي أعدائه؟

                 

هذا ما يكشفه لنا الفنان الشاب / عمرو فريد ، في تصريحات مذهلة مؤكدا ان اثنين من ابطال هذا الفيلم قد ( تحولا ) الي كارهين لمصر والدولة وأجهزتها ، ويستغل كل منهما موقعه للإضرار ببلادنا التي هي أرض محرمة علي كل من أساء لها .

 

فالأول .. هشام عبدالله .. سافر الي بلاد العدو الاردوغاني لكي يسب في أهل مصر وقائدهم رغم أنف القرد الأناضولي وعصابته اخوان داعش ..

 

والثاني .. هاني كمال .. يمارس مهام منصبه بالعكس ، حيث يتصدي بعرقلة الاعمال الفنية التي تساند الدولة وقيادتها ، في وجه الدعاية المضادة ضدها والتي تملأ الوسط الفني والاعلامي بفلوس قطر وتركيا وبأصوات محسوبة علينا مصريين وما هم الا تجار الدين والارض والعرض ..

 

في البداية يضحك ” عمرو فريد ” متمتما : سامحك الله يا مدام إنعام محمد علي ، ثم يروي مأساته قائلا ؛ الحكاية تتعلق بعمل فني مسرحي مخصص للأطفال ، وهو الاول من نوعه منذ فترة بعيدة ، أحاول من خلاله المساهمة في بناء وعي الطفل المصري وحماية عقله من اللعب فيها بالايدي القذرة التي تعبث بمستقبل ابنائنا .

 

العمل هو أوبريت بعنوان ” المحروسة ورقصة الشيطان “، والذي تحول الي عمل محظور من العرض بآوامر هاني كمال – مدير عام الشئون الفنيه والثقافيه بوزاره التربيه والتعليم – بعد مجهود 7 اشهر من البروفات وبعد الحصول علي كافة الموافقات الامنية وموافقته هو شخصيا ( أي هاني كمال ) وموافقه مديرة المديريه علي فتح مسرح الملك فهد ..!

 

إلا أن المفاجأة الصادمة له والتي كشفت حقيقته الاخوانية ، هي قوة العرض خاصة مشاهد الجيش الشرطة وظهور المشير / عبدالفتاح السيسي – رئيس الجمهورية – والأهم هو سيناريو الاوبريت الذي يفضح المؤامرة الأميركية الصهيو ماسونية علي مصر وبلاد العرب .

 

وكانت النتيجة أن قام الاخواني هاني كمال بسحب كل التصريح قبل العرض بأربع أيام في محاولة منه لإجهاض عمل فني متميز بشهادة النقاد وكل من شاهده .!!

 

هاني كمال – المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم الحالي – هو نفسه الذي ظهر في فيديو صادم يدعم فيه الجاسوس الارهابي محمد مرسي ويدعم مشروعه الوهمي “النهضة”.. وهو نفسه من يقف بالمرصاد لمن يريد التعبير بفنه عن مصر الجديدة واقعا ومستقبلا .

 

ويواصل “فريد” ؛ اتساءل الي متي يبقي هذا المسئول في موقعه لكي يقطع الطريق أمام أي عمل قوي يبرز دور الجيش والشرطه والرئيس السيسي في حمايه مصر بالقوي الناعمه وعلي رأسها الفن ، سواء الموجه للكبار أو للأطفال من خلال المسرح المدرسي ؟

 

هل لازالت دولة الاخوان الارهابية تتحكم في مفاصل الدولة المصرية؟؟

 

يواصل “فريد” تساؤلاته ؛

إلي متي يبقي اطفالنا وشبابنا فريسة لاصحاب العقول المريضة والفن المسف ، بينما يتم “حظر” عمل يتبني فكرة دعم الوطنيه في نفوس الطلاب وتنوير عقولهم ليفهمو المؤامرات التي تحاك لمصر من الداخل والخارج ؟؟

 

لمصلحة من يتم هدم الاعمال الوطنيه القوميه المخلصه لمصر بأساليب ملتويه لكي يصعب محاسبة المسئول ؟

 

فقد وافق هاني كمال في البداية علي نص العمل “الاسكريبت” وقام بالتوقيع علي ذلك ، ثم بعد عمل شاق لمدة 7 شهور من البروفات التي شارك فيها نخبة من الطلاب المبدعين الواعدين ، إذا به يوقفه دون سابق انذار !!

 

كل ذلك لان الاخوانجي هاني كمال رأي بوستر الاوبريت وفي القلب منها صورة الرئيس السيسي !

 

ويضيف “فريد” .. المستندات تؤكد أن الموافقات التي سبق وحصل عليها الاسكريبت كانت بتاريخ قديم، قبل

يوم العرض .. كل ماهناك أن هاني كمال .. وقع علي الاسكربت لكي لا يعطي الفرصة لأحد أن يقول انه ضد عرض وافق عليه أمن الوزاره ومدير أمن الوزارة … ثم بعد بعد 7 شهور من البروفات تحت مرأي ومسمع من الجميع ولما تلقي “كمال” تكليفا بالعمل من مديرة المديرية التي يتبعها المسرح ، وسوس هاني كمال في اذنها من وخوفها من العمل ، بحجه انه عمل “سياسي”!! وذلك رغم انه سبق له أداء كثير من الادوار السياسية علي المسرح المدرسي ولكن ضد الدولة !!

 

وعندما أبدت المديرة دهشتها قائلة له : ولكنك وقعت بالموافقة علي العمل ؟!! فرد قائلا : العمل نفسه سيكون الان مسؤليتك وسيهدد منصبك .. فشعرت بالقلق وتردتت وطلب الموجه العام للتربيه المسرحيه مشاهدة بروفة جنرال قبل الموافقة علي عرضه .. وقد كان .. وكانت النتيجة أنه انبهر بالعرض وقال : هذا العرض يستحق المركز الاول علي مستوي الجمهورية ، وأوصي في تقريره بالموافقة عليه .

 

هاني كمال – يواصل ” فريد ” – لم يهدأ وعاد لتخويف فاطمة خضر – مديرة المديرية – التي بدورها خضعت للتخويف وضغطت علي الموجه العام لكي يكتب عن العرض ” غير لائق “!!

 

جاء القرار كوقع الصاعقة ، فذهبت فورا الي الموجه وسألته كيف تتصرف ضميرك الفني وتغير موقفك؟

 

رد بقوله : (آسف أنا انضغط عليا من هاني كمال وفاطمه خضر)!!!

 

فلطبت منه نسخة من التقرير الاصلي قبل تغييره ، محذرا من أن رفضه ذلك يعرضه ليكون في (وش المدفع) من جهة هاني وفاطمة ، إذا تقدمت بشكوي للوزير .. فرضخ وسمح لي بتصوير المستند – كما قدمته لك .

 

بدورنا ننشر المستندات ومعها الشكوي المريرة من رجل بدرجة فنان وطني كل جريمته أنه يقدم فنا هادفا ولم يقدم عملا وقحا كأعمال السبكي جزار الفن ..!!

 

غريد مستند 1 فريد 1 فريد مستند 2 فريد مستند 3 فريد مستند 4 فريد مستند 5 فريد مستند 6

 

 

 

رابط للاخواني هاني كمال وهو يدعم الجاسوس الارهابي مرسي …:

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

عمومية الموسيقيين ولجانها تؤيد هاني شاكر ببلاغات ضد متآمري النقابة

في تظاهرة رسمية من نوع خاص لتأييد أمير الغناء العربي هاني شاكر عبرت لجان الموسيقيين …