الرئيسية / اخبار عالمية / في قمة العشرين : مصر في قلب العالم

في قمة العشرين : مصر في قلب العالم

الرئيس جولة سلم الطائرة

كتب/ عمرو عبدالرحمن

مصر في قلب العالم .. بمشاركتها في قمة العشرين، هكذا جاء عنوان البيان الصادر باسم حملة ” احمي وطنك ” في تعليق منه علي النجاحات المستمرة لسياسة مصر الخارجية .

 

حملة احمي وطنك 66

                                             

وأكد بيان ” احمي وطنك ” أن مشاركة مصر في قمة الدول العشرين في بكين ، رغم أن مصر ليست من مجموعة دول العشرين ، له مدلولات ايجابية ضخمة ويصعب حصرها ، واقلها أن الطريق قد أصبح مفتوحاً لنقلة اقتصادية كبري من خلال عرض الفرص الاستثمارية المتاحة لدي مصر خلال تواجدها فى اجتماعات مجموعة العشرين، خاصة مشروعات محور تنمية قناة السويس، والوصول إلى أفضل العروض الاستثمارية فيها.

 

مشيرا إلي الاهمية الكبري للقاءات السحاب التي من المتوقع أن تجمع الرئيس السيسى مع نظرائه من الرؤساء والقادة المشاركين فى القمة، حيث يلتقى الرئيس مع كل من رئيسة كوريا الجنوبية “بارك كون هيه” ورئيس الأرجنتين “ماوريسيو ماكرى” ورئيس الوزراء اليابانى “شينزو آبى”، إلي جانب عقد جولات جديدة من المباحثات مع كل من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الألمانية إنجيلا ميركل.

 

وأكد البيان إن مشاركة مصر للمرة اﻷولى كضيف على قمة العشرين فى العاصمة الصينية “بكين” يعد انجازًا سياسيًا واقتصاديًا يعترف ببزوغ مصر كركيزة للاستقرار والتنمية فى المنطقة.

 

وأشار الي أن القمة تشكل فرصة لعرض الإمكانيات المصرية لاستيعاب استثمارات جديدة، كما تتيح القمة فرصة ممتازة للقاءات ثنائية مع قادة العالم، مؤكدًا أن الملف الاقتصادى سيكون حاضرًا بقوة خلال هذه الجولة لدفع التجارة والاستثمار.

 

 كما أن الزيارة التي يقوم بها السيد/ عبدالفتاح السيسي – رئيس جمهورية مصر العربية – إلي الصين ، تتيح فرصة لدفع التعاون الاقتصادى بين البلدين، لبحث تكامل طريق الحرير، ومحور تنمية قناة السويس، بين مصر والصين ، وذلك من خلال القمة المصرية – الصينية بين الرئيسين عبد الفتاح السيسى وشى جين بينج المرتقب عقدها فى قصر الضيافة الصينى بمدينة هانجتشو، التى تستضيف أعمال الدورة الحادية عشرة لقمة مجموعة العشرين .

 

وأوضح البيان أن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى قمة العشرين ذات دلائل خاصة، وطابع مميز بالنسبة لمصر، وتؤكد مدى تطور العلاقات الاقتصادية بين مصر والصين، فالدولة التى تستضيف قمة العشرين لها الحق فى أن تختار ضيف شرف للقمة، فاختيار القاهرة يشير إلى أن السياسة الاقتصادية لمصر فى التوجه نحو الاقتصاديات الآسيوية “ناجحة” وبدأت تؤتى ثمارها.

 

يذكر أن الدول المشاركة فى لقاءات مجموعة العشرين، وهى “الصين الهند وإندونيسيا واليابان وكوريا الجنوبية والمملكة العربية السعودية، وجنوب أفريقيا فقط، ممثل وحيد للقارة السمراء، والأرجنتين والبرازيل وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا، إضافة لروسيا وتركيا وأمريكا الشمالية وأمريكا وكندا والمكسيك وأستراليا”.

 

وهذه الدول تمثل عصب الاقتصاد العالمى لأنها تستحوذ على 80% من نسبة التجارة العالمية و90% من المواد الخام فى العالم، فاجتماعات القمة فرصة قوية للقاهرة لفتح أفاق جديدة للتعاون مع تلك الدول فى المجالات التى تشتهر بها كل دولة.

 

 

 

تحيا مصر

تحيا مصر

تحيا مصر

.. وحفظ الله مصر.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

إسبانيا : عودة عملاق الهواتف الكلاسيكية “3310” في ثوب جديد

إسبانيا : عودة عملاق الهواتف الكلاسيكية “3310” في ثوب جديد       كتب  أحمد …