الرئيسية / تكنولوجيا / لأول مرة .. أعمدة إنارة بالطاقة الشمسية في سلطنة عمان

لأول مرة .. أعمدة إنارة بالطاقة الشمسية في سلطنة عمان

أعمدة إنارة بالطاقة الشمسية

كتبت – هناء أحمد :

تمثل الطاقة أحد المكونات الأساسية والاستراتيجية لاستدامة التنمية الشاملة، وقد قطعت سلطنة عُمان شوطاً كبيراً في تنويع مصادر طاقتها وأهمها طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وتم إنشاء أول مصنع عماني لإنتاج مصابيح قليلة التكلفة وأعمدة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية.

ويؤكد خبراء الاقتصاد أهمية مثل هذه المشاريع للسلطنة من حيث نقل التكنولوجيا الحديثة والمتقدمة والتي تشكل قيمة مضافة بكل تأكيد لمنطقة الشرق الأوسط بصورة عامة، كما أنَّها تشكل نقلة نوعية فيما يتعلق بتوفير الطاقة واستخدام الطاقة النظيفة والبديلة التي تسهم بصورة كبيرة في دعم توازن البيئة.

ويتوقع محللون في مجال الطاقة أن يقوم هذا المصنع، الذي يُقام في منطقة سمائل الصناعية العُمانية، بدور ريادي في مجال توفير منتجات الطاقة النظيفة لمختلف المشاريع داخل السلطنة وخارجها، كما أن ابتعاث الكوادر العمانية للتدريب في المملكة المتحدة وتأهيلهم للتعامل مع التقنيات المستخدمة في إنتاج الطاقة النظيفة، ينعكس إيجاباً على المجتمع العماني بكل تأكيد،  كما أنّ حكومة السلطنة تسعى باستمرار لتعزيز دور الطاقة الشمسية واستخدامها كطاقة بديلة تماشيًا مع التوجه العالمي.

يُعد هذا المصنع الأول من نوعه في السلطنة والمنطقة من حيث التكنولوجيا الحديثة، وإن الشركة المنفذة له لديها شراكة عمل حقيقية مع (مجموعة 365 البريطانية) الرائدة منذ عقود في صناعة مصابيح وأعمدة الإنارة وهي جزء من الشركة العالمية British Gas  التي تشرف على الجانب الفني.

يتكون المصنع من قسمين، وهما القسم الكهربائي لإنتاج كافة أنواع المصابيح LED ، والقسم الميكانيكي لإنتاج الأعمدة الحديدية لإنارة الشوارع التي تعمل بالطاقة الشمسية كمرحلة ثانية من المشروع بأجود المواصفات العالمية، يبلغ رأسمال المشروع نحو 4 ملايين ريال عُماني ويقام المصنع على مساحة وقدرها عشرون ألف متراً في منطقة سمائل الصناعية.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة

شاهد أيضاً

“سبوتيفاي” تطرح أسهمها للإكتتاب العام لجمع مليار دولار

تقدمت خدمة البث الموسيقي حسب الطلب السويدية Spotify بطلب إدراج أسهمها في بورصة نيويورك على …