الرئيسية / ارشيف الطليعة / مصر القومي : من يفكر في العدوان علي مصر يوم 11 / 11 مصيره الهلاك

مصر القومي : من يفكر في العدوان علي مصر يوم 11 / 11 مصيره الهلاك

14705788_1616371141998550_1336811658494732563_n
كتبت الاعلامية / سوسن زاهر صديق
دار أخيرا حوار شيق بين سيادة المستشار الدكتور روفائيل بولس رئيس حزب مصر القومى
وسيادة المهندس احمد فارس أمين عام المكتب السياسى بحزب مصر القومى
واﻻعﻻميه ازنيف صبحى فى برنامج السياسه والقانون بقناة الطريق الفضائيه
والحوار عن اﻻخوان وصناعة اﻵزمات وكيفية التغلب على اﻻزمات
وقد بدا الدكتور روفائيل بالقول ان جميع اﻻزمات سببها اﻵخوان
فبعد اسقاط مرسى الرئيس اﻻخوانى السابق تم اصدار دستور جديد
وتم عمل انتخابات رئاسيه سليمه وتم عمل انتخابات برلمانيه سليمه
ولكن اﻻخوان لم يهدأ لها بال بدأت فى افتعال اﻵزمات
بدات بمشكلة انقطاع الكهرباء واستمرت فتره طويله فى عز الحر
واستطاعت القوات المسلحه واﻻداره الهندسيه بها فى القضاء على مشكلة انقطاع الكهرباء
وتم عمل اتفاقات نوويه مع روسيا والصين وتم حل المشكله نهائيا
ثم افتعل اﻻخوان مشكلة أزمة البنزين ونقصه فى جميع المحطات
وبهدلة المواطنين فى الحصول على البنزين بالطوابير تارة وبالسوق السوداء تارة اخرى
واستطاعت هيئة البترول من حل مشكلة أزمة البنزين
ثم لجا اﻻخوان ﻻفتعال أزمة لبن اﻻطفال ﻻحتكار اﻻصناف من البان اﻻطفال لعمل ازمه فى البلدولكن القوات المسلحه تدخلت واستوردت البان لﻻطفال وتم بيعها باسعار مدعمه واستطاعت حل اﻵزمه
وجاء دور المهندس احمد فارس فى حديثه عن اﻻخوان فذكر أن اﻻخوان عام 1908 تسعى للسلطه بأى وسيله للحصول على الكرسى
ولكن منذ ثورة 30 يونيو انتهت اﻻخوان من مصر
وهناك دعم امريكى قطرى تركى لمساندة اﻻخوان
وان اﻻخوان دخلت مصر عن طريق حماس والجماعات التكفيريه وتريد عمل جيش من المرتزقه ولكنهم فشلوا
ثم يعود الدكتور روفائيل ويذكر انه حاليا افتعل اﻻخوان ازمه جديده
ازمة السكر وتخزينه وشحه بالسوق ولجا البعض لشراؤه من السوق السوداء . ولكن تم ضبط محتكرى السكر واستطاعت الشرطه المصريه بضبط المخازن وبيع السكر بالسعر الرسمى
كذلك افتعل اﻻخوان أزمة اﻵرز بنفس طريقة السكر ولكن تم حلها
ويعود المهندس احمد قائﻻ ان وطننا ﻻبد ان نخاف ونحافظ عليه ولدينا شباب مصرى ولكنه يرفض العمل فى اى مهنه انا اشتغلت مع والدى مش عيب المهم العمل واﻻنتاج بدﻻ من الجلوس على القهاوى ومحﻻت العاب الكمبيوتر وﻻبد ان يكون لشبابنا انتماء للوطن
وبالنسبه لمظاهرات 11. 11 قال المهندس احمد انا ارفضها تماما
ونصحت زمﻻئى الذاهبين للعمل فى ذلك اليوم بعدم التوقف عند التجمعات وعدم المناقشات الجانبيه التى قد تؤدى ﻻشتباكات
وقد ذكر الدكتور روفائيل ان عدم وجود وعى عند الشباب هو سبب هذا التفكير سواء فى اﻻخبار او الفيسبوك
وان اﻻخوان تلعب على غلو اﻻسعار وامشكﻻت التى تفتعلها
وان اﻻزمه الحقيقيه هى أزمة ضمير
ويؤكد الدكتور روفائيل انه يرفض تماما نزول اى مظاهرات او تجمعات يوم 11. 11 وينصح الشباب بذلك
ويضيف المهندس احمد ان اﻻشاعات هذه اﻻيام تؤدى لزعزعة الثقه لعدم وجود معلومات لدى الشباب وﻻبد من عمل دورات تدريبيه للشباب وذلك لتزويدهم بالمعلومات
ويقول الدكتور روفائيل انه منذ ان خلع مرسى توجد دعوات تظاهرات ضد حكم السيسى لمصر تظاهرات 25 يناير ثم تظاهرات اعياد اكتوبر وغيره
ولكن من خﻻل قنواتنا الشرعيه ﻻنجد مظاهرات تذكر انما قنوات اﻻخوان
كالجزيره فالفبركه على اشدها وعمل تظاهرات وادعاءات كاذبه
وادكتور روفائيل يقول انتهى الدرس ياغبى …بمعنى ان حركاتكم يا اخوان بقت محفوظه …. العبوا غيرها …
ويذكر المهندس احمد ان السوريين وردوا فى مصر بأعداد كبيره وانشأوا محﻻت وتجاره
ولم يتطرق أحد الى دعم اﻵعمار وان الشباب يريد العمل على اشياء سهله مثل التوكتوك او سيارات التاكسى الجديده للحصول على المكسب السريع
ويذكر الدكتور روفائيل ان مشكلة اﻻستيراد وارتفاع سعر الدوﻻر ادت للبطاله وغلق عدة مصانع
وانه منذ ان ترك محمد على الحكم وكان عهده يسمى عهد النهضه الصناعيه وقد بنى فيه عدة مجمعات وزراعات شهيره كالقطن فى عهده وبناء قناطر محمد على
ولكن الفكر الماسونى فى العالم فكك النهضه الصناعيه وازراعيه فى العالم وخصوصا فى مصر
وحاليا مصر تستورد من الصين اغلب اﻵشياء
ويتفق الدكتور روفائيل والمهندس احمد على اننا حققنا نصر اكتوبر فى غفله وهى استغﻻل عيد الشكر عند العدو الصعيوني فى ضربة 6 اكتوبر
وكذا تم اقتحام سجن اﻻسماعيليه فى غفله
اما بالنسبه لبيان 11. 11 فيقول الدكتور روفائيل اصدرنا بيان بالتوعيه والتنبيه بعدم النزول فى هذا اليوم وهضا البيان نزل جميع الموقع 54 مقر وكفايانا فوضى
وعملنا على مدى اكثر من اسبوعين عدة مؤتمرات واتفقنا مع اﻻحزاب السياسيه اننا ضد اﻻخوان وضد دعواتهم التى من اردوغان
ويقول الدكتور روفائيل اننا نناشد جميع المواطنين من خﻻل برنامج السياسه والقانون بعدم النزول يوم 11. 11 ﻻن الذى يهاجم مصر يكون مصيره الهﻻك
ويضيف المهندس احمد انه توجد محاربات للرئيس السيسى داخليه وخارجيه ونحن معه وورائه فى كل خطوه
ويختتم الدكتور روفائيل انه على كل الشباب وعلى كل مواطن مصرى
المحافظه على اﻻمن واﻻمان وعدم تشجيع الفوضى ومساعدة الشرطه
والجيش فى اداء عملهم وتحيا مصر
والى لقاء اخر مع حلقات السياسه والقانون

 

سوسن صادق زاهر

تغطية اعلامية/ سوسن زاهر صديق
المستشار وامين عام حزب مصر القومى بوﻻية تكساس بالوﻻيات المتحده اﻵمريكيه
ونائب المجلس الوطنى للمرأه

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة نيوز

شاهد أيضاً

وزير التعليم يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة

وزير التعليم  يؤكد أهمية بناء منظومة تعليمية بأسس جديدة       كتبت ناريمان حسن …