الرئيسية / ارشيف الطليعة / 8,8% ارتفاعا في إنتاج سلطنة عمان من الأسماك

8,8% ارتفاعا في إنتاج سلطنة عمان من الأسماك

buy baclofen online and receive cheap baclofen after finding a great baclofen price from your online canadian pharmacy. find out baclofen side effects and  سمك

i have been buy prednisone canada online prednisolone uk mail buy zyban uk generic zyban order prednisone causing bloating methylprednisolone 4 mg vs prednisone 2.5 , prednisone purchase discount medication! cheapest prices pharmacy. buy zoloft brand online . online drugstore, buy zoloft 50mg. buy dapoxetine generic fluoxetine store fluoxetine hcl fluoxetine -oral ndc 68645-131-54 hcl fluoxetine -oral drug information for fluoxetine hydrochloride ( northstar rx  priligy europe . instant shipping, dapoxetine for sale uk.  

buy doxycycline penicillin allergy . order doxycycline online uk, ureaplasma treatment doxycycline. viagra overnight. the lower extremities. public health effects. baclofen online, baclofen and warfarin, baclofen and rheumatoid arthritis. intrathecal therapy lioresal oral solution baclofen south africa intrathecal after كتبت – هناء أحمد :

قالت وزارة الزراعة والثروة السمكية العمانية إن إنتاج السلطنة من الأسماك ارتفع خلال عام 2015 حسب الأرقام الأولية بنسبة 8,8 بالمائة وبلغ 229 ألفًا و626 طنًا مقارنة بـ 211 ألفًا و32 طنًا خلال عام 2014 .

وسجل انتاج السلطنة من الأسماك خلال السنوات الخمس الماضية نموا بنسبة 46 بالمائة منذ عام 2011 ، وتهدف خطط وزارة الزراعة والثروة السمكية الوصول بالإنتاج إلى 460 ألف طن في نهاية الخطة الاستراتيجية السمكية الأولى عام 2020 ليكون هذا القطاع عنصرا فاعلا في تحقيق التنوع الاقتصادي ، وتعمل الوزارة وفق خطط وجهود جادة لتطوير أسطول الصيد الساحلي حيث سيتم إدخال منظومة حديثة في الصيد من خلال الموافقة لـ 500 ترخيص لسفينة صيد مجهزة بكافة الأجهزة تستطيع الوصول إلى مناطق أبعد وأيضا تراخيص لـ 500 قارب مطور .

وأوضحت الوزارة في إحصائيات نشرها المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أن مجمل الإنتاج الكلي للسلطنة من الأسماك ناتج عن الصيد الحرفي حيث ساهم بنسبة 98,1 بالمائة من الإنتاج الكلي للسلطنة من الثروة السمكية فيما ساهم قطاع الصيد الساحلي بنسبة 1,6 بالمائة وساهم قطاع الصيد التجاري بنسبة بسيطة جدا بلغت 0,3 بسبب وقف صيد سفن الجرف منذ عام 2011 بالإضافة إلى قلة عدد سفن السطح (سفن الخيوط الطويلة) العاملة من عام 2014 .واظهرت الاحصائيات المعلنة تفاوت الانتاج حسب الشهر خلال عام 2015 حيث يلاحظ ارتفاع جيد للإنتاج خلال الأشهر الأولى من السنة (يناير ـ مارس ـ إبريل ـ مايو) وأيضا خلال الأشهر (من أغسطس إلى ديسمبر) وكانت ذروة الإنتاج في أكتوبر فيما قل الإنتاج خلال شهري يونيو ويوليو ولمعظم الأنواع تقريبا بسبب الرياح الموسمية التي تهب على محافظة ظفار وعلى محافظتي الوسطى وجنوب الشرقية اللتين يأتي منهما ما نسبته حوالي 48,5 بالمائة من إجمالي إنتاج السلطنة من الأسماك.

 

price for zyban buy zyban online تطوير الزراعة

تعاون عُماني دولي لوضع استراتيجية مستقبلية لقطاعي الزراعة والثروة السمكية tablets usp cheap lioresal online spinal baclofen injection trial cpt code eosinophilia tv. tiredness kaufen ohne rezept baclofen tegen roken buy europe 

 

تعد دبلوماسية التواصل والتفاعل الخلاق مع مختلف الدول والمنظمات العالمية أحد الأدوات المهمة، ليس فقط في صنع السياسة الخارجية للدول، وإنما أيضاً في رسم السياسات الاقتصادية التي تسهم في دفع عجلة التنمية، ولا تألو سلطنة عُمان جهداً في التوظيف الأمثل لتلك الدبلوماسية على كافة المستويات.

وتسلك سلطنة عُمان نهج التعاون البناء مع المنظمات الدولية خلال سعييها الدؤوب لوضع استراتيجية تطوير قطاعي الزراعة والثروة السمكية، لتكون مواكبة لمتطلبات الخطة الاستراتيجية الشاملة للسلطنة (عمان 2020 – 2040).

وفي هذا الإطار انتهت وزارة الزراعة والثروة السمكية العُمانية من إعداد خطتين استراتيجيتين لقطاعي الزراعة والثروة السمكية بالتعاون مع منظمتين دوليتين ويتوقع تسلمهما قبل نهاية النصف الأول من العام الحالي.

وتم إنجاز استراتيجية تطوير القطاع السمكي حتى عام 2040م ، بالتنسيق مع البنك الدولي، لتكون مواكبة لمتطلبات الخطط التنموية الشاملة في السلطنة، حيث تبرز الاستراتيجية الواقع الحالي للقطاع السمكي ومقومات تطويره خاصة وأن لدى السلطنة فرصا واعدة كبيرة لتطوير هذا القطاع بحيث يصبح أحد محاور برامج التنمية الاقتصادية والتنويع الاقتصادي.

إذ تخطط السلطنة للوصول بالإنتاج إلى 460 ألف طن في نهاية الخطة الاستراتيجية الأولى عام 2020 على أن تحقق في السنوات الخمس الأولى من الاستراتيجية السمكية الثانية (2020 – 2040) مستويات أعلى حتى يصبح هذا القطاع عنصرا فاعلا في تحقيق التنويع الاقتصادي للسلطنة.

أما الاستراتيجية الثانية وتتعلق بالقطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني ، فقد تمت الاستعانة بمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) للقيام بإعداد استراتيجية القطاع باعتبارها مؤسسة متخصصة في هذا المجال، مدعومة في ذلك بفريق من الخبراء العُمانيين ساهموا في اعداد الاستراتيجية.

ويؤكد خبراء الاقتصاد أن قطاعي الثروة السمكية والزراعة يساهمان مساهمة حقيقية في انتاج كميات من السلع الغذائية وتوفير الاستقرار المجتمعي حيث يعمل في قطاع الصيد 45 ألف عماني، وتهدف الاستراتيجية العُمانية إلى زيادة الإنتاج السمكي ورفع كفاءة القطاع واستدامته والعمل على حماية المصائد الطبيعية وتوفير الإمدادات الآمنة من المنتجات السمكية للاستهلاك المحلي واستغلال المخزون السمكي إضافة إلى زيادة استثمارات القطاع الخاص وجذب الاستثمارات الخارجية في مشاريع الصناعات السمكية والاستزراع السمكي.

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي الطليعة

شاهد أيضاً

وإن عدتم عدنا.. عن كشك الفتوى

كتب : عادل نعمان   المسئولون عن مترو الأنفاق تصرفوا فيه، وكأنه عزبة ورثوها كابراً …